أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

كوشنر يعود للشرق الأوسط لوضع اللمسات الأخيرة على الشق الاقتصادي "لصفقة القرن"

قال مسؤول بالإدارة الأمريكية يوم الأحد إن جاريد كوشنر مستشار البيت الأبيض الكبير سيرأس وفدا أمريكيا في جولة بالشرق الأوسط لوضع اللمسات الأخيرة على تفاصيل خطته المقترحة للتنمية الاقتصادية للفلسطينيين والأردن ومصر ولبنان التي يبلغ حجمها 50 مليار دولار والتي تعد جزءا من خطة أمريكية أوسع للسلام في الشرق الأوسط عرفت إعلاميا بإسم "صفقة القرن". وأضاف المسؤول أن من المتوقع توقف كوشنر وجيسون غرينبلات المبعوث الأمريكي للشرق الأوسط وبريان هوك المسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية وآفي بركويتس‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬ مساعد كوشنر في إسرائيل والأردن ومصر والسعودية وقطر والإمارات. وسيغادر الوفد واشنطن أواخر هذا الشهر ويعود إليها أوائل أغسطس آب. وقال المسؤول إن الهدف من هذه الجولة " مواصلة الزخم الذي تولد في ورشة العمل في البحرين ووضع اللمسات الأخيرة على الجزء الاقتصادي من الخطة". وأضاف أن الوفد سيناقش أيضا احتمال جعل مقر صندوق التنمية في البحرين. وسعى كوشنر صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والمسؤول الرئيسي عن وضع الخطة لحشد الدعم لمقترحاته الاقتصادية الطموحة للأراضي الفلسطينية، وذلك خلال اجتماع دولي في البحرين في شهر يونيو حزيران. وعبر الفلسطينيون عن غضبهم الشديد إزاء خطة إدارة ترامب الاستثمارية الرامية لتحقيق السلام في الشرق الأوسط، في حين قال حلفاء عرب للولايات المتحدة في الخليج إن المبادرة الاقتصادية قد تكون واعدة إذا جرى التوصل إلى تسوية سياسية. وناقش كوشنر ووزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين الأسبوع الماضي إنشاء الصندوق مع رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس. وللبنك دور في إدارة الصندوق. وليس من المتوقع أن يناقش الوفد خطة ترامب السياسية للسلام في الشرق الأوسط والتي طال انتظارها. ولم يتضح بعد موعد الكشف عن هذه الخطة. للمزيد على يورونيوز: في لقاء خاص مع السفير الفلسطيني ببروكسل: خطة ترامب ولدت ميتة أردوغان: هناك محاولة لدفن قضية خاشقجي ولا ننظر بإيجابية ل"صفقة القرن"

التالي

التالي

المزيد من Euronews (Ar)

المزيد من Euronews (Ar)

image beaconimage beaconimage beacon