أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

ألمانيا تسحب وعودها لإسرائيل بدعم صفقة سفن حربية

شعار dw.com dw.com 16/05/2014 Deutsche Welle
© 2014 DW.DE, Deutsche Welle

كشفت مصادر صحفية إسرائيلية أن الحكومة الألمانية تراجعت عن دعم صفقة سفن حربية لإسرائيل. ويعتقد مراقبون أن سبب التراجع هو غضب حكومة المستشارة أنغيلا ميركل من انهيار مفاوضات السلام الفلسطينية الإسرائيلية.

ذكرت مصادر صحفية إسرائيلية اليوم الجمعة (16 أيار/ مايو 2014) أن ألمانيا سحبت وعدا سابقا بدعم صفقة سفن حربية لإسرائيل، بسبب انزعاجها من انهيار محادثات السلام بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي. ونقلت صحيفة هآرتس الإسرائيلية الرصينة عن مصادر ألمانية وإسرائيلية لم تكشف عن هويتها أن قرار سحب الدعم نقله مساعد المستشارة الألمانية للشؤون الخارجية كريستوف هويزغن في مكالمة هاتفية حادة مع المستشار الأمني في الحكومة الإسرائيلية جوزيف كوهين.

يذكر أن مفاوضات تجري بين برلين وتل أبيب منذ عدة أشهر بشأن عقد صفقة تقوم بموجبها ألمانيا بتزويد إسرائيل بقوارب حربية سريعة مزودة بصواريخ تصل قيمتها لمليار دولار. وتهدف الصفقة التي وعدت ألمانيا بدعمها ماليا إلى تعزيز قدرات إسرائيل الدفاعية لحماية منصاتها لاستخراج الغاز من البحر المتوسط.

وكانت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية قد كشفت يوم أمس الخميس أن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أبلغت رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بقرار التراجع عن وعد ببيع إسرائيل ثلاث سفن حربية جديدة بأسعار مخفضة، وأوضحت أنها ستطالب إسرائيل بدفع كامل الثمن. وفي أعقاب الرسالة الألمانية، أبلغت وزارة الدفاع الإسرائيلية برلين بتراجعها عن الصفقة وباحتمال طرحها في عطاء دولي.

وأوضحت الإذاعة الإسرائيلية أن الإعلان الألماني جاء في رسالة بعثت بها المستشارة الألمانية إلى ديوان رئيس الوزراء. وقالت مصادر إسرائيلية إن القرار الألماني غير نهائي وأنه قد يكون ناجما عن ضغط أمريكي لمعاقبة إسرائيل في أعقاب توقف المفاوضات مع الفلسطينيين.

يشار إلى أن الحكومة الألمانية لم تعلق رسميا على هذه الأنباء حتى ساعة إعداد الخبر.

أ.ح/ ح.ع.ح (د ب أ)

المزيد من Deutsche Welle

image beaconimage beaconimage beacon