أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

أوباما في ماليزيا لإجراء محادثات تجارية وأمنية

شعار dw.com dw.com 26/04/2014 Deutsche Welle
© 2014 DW.DE, Deutsche Welle

وصل الرئيس الأميركي أوباما إلى ماليزيا كأول رئيس أميركي في منصبه يزور البلد المسلم منذ ليندون جونسون في 1966. أوباما يريد الترويج لمشروعه من اجل اتفاق تجارة بين دول المحيط الهادئ وسط قلق حول تزايد نفوذ الصين.

في محاولة لتحسين العلاقات بين الولايات المتحدة الأميركية والدول الأسيوية وصل الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى ماليزيا السبت (26 نيسان/ أبريل 2014) قادما من كوريا الجنوبية، في زيارة إلى الدولة المسلمة المعتدلة، والتي تواجه حكومتها انتقادات حول استغلال السلطة على نطاق واسع وحول سوء إدارة الأزمة بعد اختفاء الرحلة ام اتش 370. وأوباما أول رئيس أميركي في منصبه يزور البلاد منذ ليندون جونسون في 1966. وهذه المحطة جزء من جولة أسيوية يسعى أوباما من خلالها إلى تعزيز تحالفاته والترويج لمشروعه من اجل اتفاق تجارة بين دول المحيط الهادئ وسط قلق حول تزايد نفوذ الصين.

وواشنطن حريصة على تعزيز علاقاتها مع ماليزيا التي تشهد ازدهارا اقتصاديا، بينما تعاني الولايات المتحدة من مشاكل بسبب صورتها في العالم الإسلامي. إلا أن ماليزيا شريك تجاري قريب من الصين واعترضت على نقاط أساسية من الاتفاقية التي يقترحها أوباما للتجارة بين دول المحيط الهادئ.

وسيتعين على أوباما الانتباه إلى الخط الرفيع الذي يفصل بين التودد لرئيس الوزراء نجيب رزاق وبين إدراك أن فئات كبيرة من المجتمع المتعدد الثقافات سأمت حكم الفساد المنتشر على نطاق واسع مع حكومة الائتلاف الحاكمة منذ 57 عاما. ويطمح نجيب رزاق إلى الحصول على موافقة الخارج فهو يطرح نفسه كمسؤول إصلاحي ومعتدل دينيا.

إلا أن زعيم المعارضة أنور إبراهيم حث أوباما على دعم "الحرية والديمقراطية" في ماليزيا، قائلا في بيان إن "الواقع هو أن النظام فاسد ومتسلط".

ووصل أوباما إلى ماليزيا قادما من كوريا الجنوبية التي عقد فيها اجتماعا مع كبار رجال الأعمال في كوريا الجنوبية في إطار جهوده لإبرام اتفاق تجاري بين البلدين يعد محوريا لإستراتيجيته الرامية للتحول نحو آسيا. واستضافت غرفة التجارة الأمريكية في كوريا اجتماع أوباما مع رجال الأعمال، ومنهم رئيس شركة هيونداي موتور جروب تشونج مونج كو، ونائب رئيس سامسونغ إلكترونيك كو.

وقال أوباما إنه اتفق مع نظيرته الكورية الجنوبية باك جون هاي على أن يعملا عن كثب للتوصل إلى اتفاق تجاري يعد محوريا لاتفاق إقليمي أوسع وهو الشراكة عبر المحيط الهادي. وسيتجه أوباما بعد ماليزيا إلى الفلبين.

ع.خ/ ح.ع.ح (ا.ف.ب، رويترز)

المزيد من Deutsche Welle

image beaconimage beaconimage beacon