أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

أوباما يواصل جولته الآسيوية بزيارة كوريا الجنوبية

شعار dw.com dw.com 25/04/2014 Deutsche Welle
© 2014 DW.DE, Deutsche Welle

وصل الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى كوريا الجنوبية، المحطة الثانية في جولته الآسيوية التي تشمل ماليزيا والفليبين بالإضافة إلى اليابان. ويطغى البرنامج النووي الكوري الشمالي على مباحثات أوباما مع نظيرته الكورية الجنوبية.

وصل الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى كوريا الجنوبية اليوم الجمعة (25 نيسان/ أبريل 2014) في محطته الثانية ضمن جولة آسيوية قادته إلى اليابان أولا. وتطغى على هذه الزيارة إشارات متزايدة بأن كوريا الشمالية تستعد لإجراء تجربة نووية جديدة، والحداد في الجنوب بعد غرق عبارة أدى إلى 300 ضحية غالبيتهم طلاب في المرحلة الثانوية.

كما أن التحالف الأمني بين الدولتين سيكون محور محادثات الرئيس أوباما مع الرئيسة الكورية الجنوبية باك كون هيه، بالإضافة طبعا للمخاوف المثارة حول البرنامج النووي لكوريا الشمالية. وقالت سول هذا الأسبوع إن النشاط الذي رصد عبر الحدود يمكن أن يشير إلى أن بيونغيانغ تستعد لتنفيذ تجربة نووية رابعة قريبا. وهددت كوريا الشمالية في آذار/ مارس بـ "نوع جديد" من التجارب النووية.

وكان أوباما قد دعا خلال زيارته لليابان أمس الخميس، إلى تصعيد الضغوط الدولية على كوريا الشمالية الشيوعية، المعزولة. ونقل عن أوباما قوله ردا على تساؤلات مكتوبة من إحدى الصحف: "إذا أجرت كوريا الشمالية تجربة نووية أخرى، ستواجه ردا قويا من المجتمع الدولي".

ويشار إلى أن جولة الرئيس الأمريكي الآسيوية تشمل ماليزيا والفلبين بالإضافة إلى اليابان وكوريا الجنوبية.

أ.ح/ ح.ع.ح (د ب أ، أ ف ب)

المزيد من Deutsche Welle

image beaconimage beaconimage beacon