أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

أوكرانيا: بدء العمليات العسكرية في شرق البلاد

شعار dw.com dw.com 15/04/2014 Deutsche Welle
© 2014 DW.DE, Deutsche Welle

فيما أعلن الرئيس الأوكراني المؤقت بدء العملية العسكرية ضد انفصاليين موالين لروسيا في شرق البلاد، أكد متحدث باسم الرئيس الروسي عدم وجود قوات لبلاده في المنطقة، بينما نفى وزير الخارجية وقوف بلاده وراء ما يحدث في أوكرانيا.

أعلن الرئيس الأوكراني المؤقت أولكسندر تورتشينوف بدء العملية العسكرية التي طال انتظارها "لمكافحة الإرهاب" ضد انفصاليين موالين لروسيا شرقي البلاد. وقال تورتشينوف إنه سيتم نشر القوات شمال إقليم دونيتسك بالقرب من الحدود مع روسيا. وأوضح تورتشينوف، في حديثه أمام البرلمان الأوكراني الثلاثاء (15 أبريل/ نيسان 2014) أن "الهدف (من العملية العسكرية) هو حماية المواطنين من الإرهابيين الذين يحاولون تمزيق الدولة".

من ناحية أخرى، أكد متحدث باسم الانفصاليين أن قوات الحكومة فتحت نيران أسلحتها على النشطاء الموالين لروسيا في منطقة سلافيانسك شرقي البلاد، ما أدى إلى سقوط العديد من المصابين، مضيفاً أن القوات التي يطلق عليها "قوات الدفاع الذاتي" تستعد لشن هجمات على نطاق أوسع.

من جهته، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن أي إجراء ستتخذه الحكومة الأوكرانية ضد المتظاهرين الموالين لروسيا سيقوّض المباحثات الرباعية المرتقبة في جنيف بعد غد الخميس. ونقلت وكالة أنباء "إنترفاكس" الروسية عن لافروف نفيه أن تكون روسيا نفسها تهدف إلى تقويض المباحثات التي ستشارك فيها بلاده مع أوكرانيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وأضاف وزير الخارجية الروسي أن مزاعم تنظيم بلاده للمظاهرات المناوئة للحكومة في شرق أوكرانيا ما هو إلا "هراء". هذا وكان متحدث باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد نفى الثلاثاء وجود قوات عسكرية روسية في شرق أوكرانيا، واصفاً أي ادعاءات بوجودهم بـ "السخيفة".

وقال المتحدث ديمتري بيسكوف في مؤتمر صحفي عبر الهاتف: "هذا إصرار سخيف. لا توجد قوات روسية هناك"، مشيراً إلى أن الحكومات الغربية تتجاهل عمداً التأكيدات الروسية بشأن ذلك. وأضاف بيسكوف: "لا يمكن للإنسان إلا أن يبدي دهشته لتفضيلهم عدم سماع كل بيانات الجانب الروسي".

على صعيد آخر، يستعد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو)، أندرس فوغ راسموسن الثلاثاء لبحث تأثير الأزمة الأوكرانية على الأمن الأوروبي، وذلك مع وزراء دفاع الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورغ. واستبعد وزير الدفاع التشيكي، مارتن ستروبنيكي، أي تدخل من قبل الحلف في أوكرانيا، إلا أنه أيد رد فعل "حازم" للاتحاد الأوروبي.

ي.أ/ أ.ح (د ب أ، أ ف ب، رويترز)

المزيد من Deutsche Welle

image beaconimage beaconimage beacon