أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

إجراءات جزائرية لتغطية عجز الموازنة

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 07/09/2017
الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة © Getty الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة

أقرت الحكومة الجزائرية مسودة تعديلات قانون يهدف لتأمين مصادر تمويل جديدة لتغطية عجز الموازنة، في إطار سعيها للتكيف مع الانخفاض الحاد بإيرادات الطاقة.

وتمت المصادقة على تعديلات قانون النقد والقرض في اجتماع للحكومة، الأربعاء، برئاسة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، الذي جرت خلاله مناقشة خطط الحكومة الجديدة برئاسة أحمد أويحيى.

وقالت الرئاسة في بيان إن تعديل القانون "سيسمح لبنك الجزائر (المركزي) بإقراض الخزينة العمومية مباشرة، لتمكينها من تمويل العجز في ميزانية الدولة، وتمويل الديون العمومية الداخلية ومنح موارد للصندوق الوطني للاستثمار".

ونقلت "فرانس برس" عن البيان: أن هذا النمط من "التمويل الاستثنائي" الذي سيتم إرساؤه لمدة 5 سنوات، سيرافقه تطبيق برنامج إصلاحات هيكلية اقتصادية ومالية، دون الخوض في  تفاصيل.

وأضاف البيان "ستلجأ الجزائر مؤقتا إلى هذا النمط من التمويل، بعد تصديها لمدة ثلاث سنوات لآثار أزمة مالية حادة ناجمة عن انهيار كبير لأسعار المحروقات".

كما وافقت الحكومة أيضا على خطة عمل حكومية تهدف إلى "تحسين محيط الأعمال وترقية الاستثمار في كافة القطاعات".

وستحتاج التعديلات وخطط الحكومة لموافقة نهائية من البرلمان.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon