أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

إذاعةٌ من غزة بصوتٍ نسائي تُظهر الصورة المُشرقة للمرأة

شعار dw.com dw.com 25/04/2014 شوقي الفرا – غزة
© 2014 DW.DE, Deutsche Welle

فتياتٌ يُقدمن برامج إذاعية متخصصة فقط في قضايا المرأة. برامج تحمل في طياتها رسائل موجهه إلى الفتاة والمرأة العربية. DWعربية التقطت العاملين في إذاعة "حوا اون لاين" في غزة للوقوف عند هذه التجربة الفريدة.

"بعد انطلاق مركز وطن الفني لتنمية القدرات الشبابية، جاءت فكرة إطلاق إذاعة خاصة بالفتيات والمرأة لأنها هي من تفهم نفسها عن غيرها من الذكور". من هنا جاءت الفكرة في إنشاء إذاعة تتحدث بصوت المرأة للمرأة، وفق مدير إذاعة "حوا اون لاين" بهاء عابد في حديثه لـDWعربية. مضيفاً أن في(الثامن من آذار/مارس) الماضي يوم المرأة العالمي انطلقت إذاعة حوا من خلال الشبكة العنكبوتية " لان الإعلام الالكتروني الآن أكثر متابعة، و ضيوف برامجنا أغلبهم من خارج غزة ومن الوطن العربي". التعمق في قضايا عادات وتقاليد وثقافات مجتمعية تربت عليها الفتاة والمرأة الفلسطينية والعربية بشكل عام، ربما يكون محظورا عند البعض، لكن مقدمات البرامج في" إذاعة حوا" اللاتي يؤمِنَ بأهمية دور المرأة والمشاركة في المجتمع، يركزن في حواراتهن المعمقة مع فتيات ونساء من دول عربية حول قضاياهم وحقهن في الإبداع والتطوير.

"رسالتنا سامية للنساء والفتيات العربيات أينما وجِدنَ"

إذاعة"حوا اون لاين" ليس لها أي انتماء أو توجه سياسي أو حزبي "نعمل بمجهودات ذاتية مع الجميع للجميع". والكلام لبهاء عابد الذي يعتبر أن أهم أهداف ورسائل الإذاعة" إظهار صورة المرأة العربية المشرقة وإيصالها للمرأة العربية في بيتها وعملها وجامعتها ومدرستها، وتوجيه الرسالة المنوط بها أينما وُجدت". وعن طبيعة البرامج يضيف عابد أنها منوعة مابين ترفيهية وثقافية ومجتمعية مختصة بالمرأة. هذا التنوع اكسب وخلق مزيدا من التواصل والتفاعل مع المواطنين الفلسطينيين والعرب بشكل عام، من خلال برامج الاتصال الحديثة وعبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بالإذاعة "بمشاركة الناس وتعليقاتهم وآرائهم مما ساهم في مد جسور التواصل في العالم العربي والأوروبي والأمريكي، فأعطانا ميزه ورونقا خاصا للبرامج ". حسب تعبير مدير الإذاعة الذي أكد لـDWعربية أن الإذاعة تستقطب الفتيات المتطوعات الدارسات للإعلام، اللاتي يتم تدريبهن وتطوير مهاراتهن وقدراتهن ليصبحن مذيعات قادرات على قيادة برامج معينة خاصة بالمرأة. مشيرا إلى التحديات التي يعملون من خلالها وفق إمكانيات ذاتية متواضعة، طامحين أن يصبح الإرسال مستقبلا على تردد AM وفضائية خاصة بالمرأة "لتصل بشكل أسهل وأسرع للمرأة العربية".

عادات وتقاليد مجتمعية ضد الفتاة

مذيعات لافتات في الأداء ذات طابع ملؤه الطموح والأمل. هذا ما يشعر به من يتحدث مع مقدمات برامج إذاعة "حوا اون لاين". آلاء يونس تم اختيارها في الإذاعة وخضعت لتدريب امتد إلى تسعة أشهر. الاء تشير في حديثها لـDWعربية أنها تُقدم ثلاثة برامج خاصة بالمرأة، أحد هذه البرامج يتحدث بقالب كوميدي هادف و ناقد للعادات والتقاليد السيئة التي يمارسها المجتمع العربي ضد الفتاة، مِثل "تعامل الأب الصارم مع الابنة من أجل نشأتها نشأةً قوية ومحترمة في مجتمعنا، مما يؤدى أحياناً كثيرة إلى نوع من البغضاء مابين الأب والابنة". وأشارت ألاء إلى قضية أخري، مثل تدخل الأهل في اختيار تخصصات الفتاة في الجامعة ، وقضايا سلبية كثيرة ضد المرأة، خاصة الفتاة في الفئة العمرية ما بين (15-20 )عاما. بينما يعالج برنامجها الثاني "اختلاف الرأي لا يفسد للود قضية". يعالج البرنامج اختلاف الرؤى مابين الرجل والمرأة والأبناء والمجتمع عامة. تهدف ألاء من وراء البرنامج إلى"تعزيز ثقافة أن الاختلاف لن يمنع أن نكون أصدقاء وزملاء متحابين". وما يعيق عمل ألاء وزميلاتها وفق تعبيرها" كيف نحكي عن صوت المرأة في سوريا ومصر والعراق ولبنان والدول العربية ونحن هنا في حصار دون التنقل والاختلاط فعليا و بشكل اقوي بالمرأة العربية".

برامج تُبرز إبداع وتنمية قدرات المرأة بعيدا عن العنف والاضطهاد

أسماء نصار مذيعة أخري في إذاعة (حوا اون لاين ) تنتقد الأسلوب التقليدي للإعلام في التعاطي مع قضايا المرأة " الإعلام بشكل عام يتحدث غالبا عن ما تتعرض له المرأة من عنف واضطهاد وقتل على خلفيات مجتمعية هذا جزئ لا يتجزأ من حياة المرأة والمجتمع لا يمكن الانفصال عنها. لكن نحن نقدم جانب مشرق ايجابي للمرأة". سألناها عن طبيعة البرامج التي تقدمها؟ أشارت أسماء عن برنامجها المباشر (فكرة) الذي يتناول إبداع المرأة والفتاة في كافة مناحي الحياة في" الإعلام والفن بأنواعه والشعر والمبادرات الإنسانية والسياسية والهندسية والفكرية والتعليم والمهن المختلفة". في السياق تقوم أسماء بتقديم برنامج آخر بعنوان (خواطر) تتحدث فيه عن الأمل والتفاؤل بشكل منوع . ولا تخلو الدورة البرامجية من برامج الصحة التي تقدمها المذيعة ابتسام أبو شماله، التي تهدف إلى تقديم نصائح صحية للمرأة وغير المرأة. فضلا على تقديم برنامج تنمية بشرية ونفسية، يتم التواصل من خلاها مع أطباء ومختصين في علم النفس والتنمية البشرية من جميع الدول العربية. ووفق المذيعات أن لديهم برنامج صباحي مشترك. إلى ذلك برنامج هام (من المدرسة للجامعة)، يتحدثن فيه عن أوضاع المدارس والجامعات في الوطن العربي بشكل عام وما تتعرض له الطالبات من مواقف سلبية ومشاكل. ويتواصل معهن "صبايا من غزة ومصر وسوريا والعراق والجزائر والسعودية وغيرها من البلاد العربية والجاليات العربية في أوروبا وأمريكا".

الكاتب: شوقي الفرا – غزة

المحرر: هبة الله إسماعيل

المزيد من Deutsche Welle

image beaconimage beaconimage beacon