أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

إعصار إرما قد يوجه "ضربة قاصمة" إلى قطاع التأمين

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 09/09/2017
رياح إعصار إرما وقد بدأت تهب على فلوريدا. © Getty رياح إعصار إرما وقد بدأت تهب على فلوريدا.

توقع خبراء أن يوجه إعصار إرما "ضربة قاصمة" إلى قطاع التأمين في فلوريدا بالولايات المتحدة، متحدثين عن إمكانية أن تجد بعض الشركات نفسها عاجزة عن تعويض المتضررين.

وقال شهيد حامد، مدير معهد التأمين في مركز "فلوريدا إنترناشونال" للدراسات حول الأعاصير: "في حال كانت الخسائر مرتفعة جدا، فإن كل شيء ممكن".

فقد تجد بعض شركات التأمين نفسها غير قادرة على تعويض زبائنها، في الوقت الذي قدّرت مجموعة "إنكي ريسرتش" قيمة الخسائر المتوقعة بمئة مليار دولار.

وإذا كانت الدراسات التي أعدت سابقا عن شركات التأمين أظهرت أنها قادرة على تغطية زبائنها في حال وقوع كوارث، لكن تلك الدراسات لم تكن تتوقع قط أن تصل قيمة الأضرار إلى مئة مليار دولار، بحسب ما يوضح خبير التأمين لوكالة "فرانس برس".

ونشر مكتب التأمينات في فلوريدا إعلانا على موقعه الإلكتروني، أوضح أنه يقوم بالاتصالات اللازمة مع مسؤولي شركات التأمين للوقوف على استعداداتها للإعصار.

ويقترب الإعصار من فلوريدا، جنوب شرقي الولايات المتحدة، محملا بعواصف بسرعة 260 كلم بالساعة، بحسب مركز الأعاصير الوطني الذي أضاف أن عين الإعصار تبعد حوالي 480 كلم إلى الجنوب من جنوب شرقي ميامي.

وحذر حاكم فلوريدا ريك سكوت، من أن إرما ربما يكون أعنف من الإعصار أندرو، الذي أودى بحياة 65 شخصا في 1992، داعيا سكان الولاية وعددهم 20.6 مليون نسمة، إلى أن يكونوا على استعداد للمغادرة.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon