أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

اتفاق بين الجيش العراقي والبشمركة بخصوص مناطق النزاع

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 30/10/2017
جندي عراقي ينزل عمل كردستان في موقع عسكري بكركوك © Reuters جندي عراقي ينزل عمل كردستان في موقع عسكري بكركوك

ذكرت وسائل إعلام كردية، الاثنين، أن الجيش العراقي وقوات البشمركة توصلا إلى اتفاق يقضي بإدارة ما تبقى من المناطق المتنازع عليها بين الحكومة المركزية وإقليم كردستان بشكل مشترك.

وذكرت قناة "كردستان 24" المملوكة لنجل مسعود بارزاني رئيس الإقليم المستقيل أن الطرفين عقدا اجتماعا في الموصل الأحد أدى إلى هذا الاتفاق.

وأشارت إلى أن الاتفاق يتحدث تحديدا عن إدارة المناطق التي لا تزال تحت سيطرة المقاتلين الأكراد في نطاق محافظة نينوى مثل: شيخان وسحيلا والقوش والمحمودية وفايدة وكوير ومقلوب والخازر.

المعابر والحدود

وأضافت أنه سيجري نشر قوات مشتركة من الطرفين إلى جانب جنود من التحالف الدولي في معبري فيشخابور وإبراهيم الخليل مع تركيا.

وكانت الحكومة العراقية حذرت من احتمال تفاقم الأزمة في كردستان "في حال لم تفرض سيطرتها على المعابر التي يمر منها النفط إلى تركيا".

وقالت القناة الكردية إن الجيش والبشمركة اتفقا أيضا على الابقاء على الحدود الحالية لإقليم كردستان وإحالة ملفي مطاري أربيل والسليمانية إلى وزارتي الداخلية والمالية في كل من بغداد وأربيل لحل المشكلة المتعلقة بهما وفقا لأسس الدستور.

كركوك ومواجهات نينوى

ودخلت القوات العراقية محافظة كركوك الغنية بالنفط مطلع أكتوبر بعد أن طالبت أربيل بإعادتها على خلفية الاستفتاء، حيث سيطرت عليها إلى جانب مناطق أخرى متنازع عليها في محافظتي نينوى وديالى، بعدما كانت خاضعة للنفوذ الكردي.

وسجلت مواجهات بين القوات العراقية وميليشيات الحشد الشعبي من جهة والقوات الكردية من جهة أخرى في نينوى خلال الأيام الماضية.

وبلغ التوتر أوجه بين بغداد وأربيل في أعقاب الاستفتاء على استقلال إقليم كردستان العراق، الشهر الماضي، الذي جاءت نتيجته بالموافقة على الانفصال.

ودفعت الأزمة التي خلّفها استفتاء كردستان رئيس الإقليم مسعود بارزاني إلى الاستقالة من منصبه، الأحد، مؤكدا أنه لن يستمر فيه بعد الأول من نوفمبر.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon