أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

ارتفاع حصيلة هجمات شنها المتمردون الروهينغا

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 25/08/2017
قالت السلطات في ميانمار إن الهجمات استهدفت 20 مركزا حدوديا © Getty قالت السلطات في ميانمار إن الهجمات استهدفت 20 مركزا حدوديا

ارتفعت حصيلة هجمات شنها المتمردون الروهينغا إلى 71 قتيلا، الجمعة، على مراكز حكومية في ولاية راخين غربي ميانمار، وفق ما ذكر مسؤولون.

وأعلن قائد الجيش في ميانمار الجنرال، مين أونغ هلاينغ، في وقت سابق، على صفحته بفيسبوك مقتل 32 شخصا هم جندي و10 شرطييين و21 من أقلية الروهينغا المسلمة، وفق "فرانس برس".

وتعد هذه الهجمات الأشد دموية منذ أشهر عدة في ولاية راخين ذات الغالبية المسلمة، وتقول الأمم المتحدة إن الروهينغا هي الأقلية الأكثر تعرضا للاضطهاد في العالم.

وتقول السلطات إن نحو 150 من متمردي الروهينغا شاركوا في هجوم اليوم، الذي طال 20 مركزا حدوديا للشرطة، فيما ذكر مسؤول أمني في بوتيدونغ القريبة من موقع الهجوم أن "الوضع معقد والعسكريون يصلون" لتعزيز قوات الامن.

وتعتبر سلطات ميانمار أقلية الروهينغا مهاجرين من بنغلادش المجاورة، وتطلق عليهم تسمية "بنغالي"، في حين يعتبر لفظ "روهينغا" من المحرمات لديها.

وميانمار بلد ذو غالبية بوذية ويهيمن عليه رهبان بوذيون متطرفون يعتبرون المسلمين تهديدا.

ويعيش نحو 120 ألفا من المسلمين في مخيمات نازحين في راخين، في ظل ظروف صعبة للغاية إذ لا يمكنهم الخروج إلا بموجب إذن مرور.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon