أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

استقالة مسؤول رياضي إسرائيلي بعد تصريح "اللاعب المسلم"

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 14/09/2017
يملك فريق بيتار القدس ومشجعوه سجلا حافلا بالعنصرية والإجرام © Getty يملك فريق بيتار القدس ومشجعوه سجلا حافلا بالعنصرية والإجرام

قدم مسؤول في نادي "بيتار القدس" الإسرائيلي لكرة القدم استقالته، بعد أن أدلى بتصريح يرفض فيه التعاقد مع أي لاعب مسلم.

ويعرف عن نادي "بيتار القدس" هتافاته المعادية للعرب والفلسطينيين وخصوصا عبارة "الموت للعرب"، كما يتمتع بقاعدة من المشجعين المتطرفين.

وكان إيلي كوهين المدرب السابق والمستشار الحالي في النادي صرح لصحيفة "يديعوت آحرونوت"، الأربعاء، "لقد رأيت بشكل مباشر ماذا حدث عندما جاء لاعبون مسلمون قبل خمس سنوات، ولهذا لن اقوم أبدا بجلب لاعب مسلم إلى بيتار".

وبعد ساعات من نشر تصريحاته، استدعى رئيس نادي "بيتار القدس" إيلي أوهانا كوهين لاجتماع طارئ، ما دفع المستشار إلى الاعتذار وتقديم استقالته، بحسب ما نقلت "فرانس برس" عن متحدث باسم النادي.

وكان كوهين شغل منصب مدرب بيتار القدس لثلاث مرات في السابق، منها في عام 2013 عندما أعلن عن التعاقد مع لاعبين مسلمين اثنين من الشيشان، ما أثار غضب جماهير النادي، وأجبر الفريق على تعيين حراس شخصيين لهما لحمايتهما.

وتعد تصريحات المستشار كوهين انتكاسة كبيرة للنادي، الذي نال في أغسطس الماضي جائزة "مكافحة العنصرية" المحلية، بعد أن بذل جهودا في الحد من العنصرية داخل الفريق والجماهير.

ولبيتار القدس سجل حافل بالعنصرية، إذ دأب مشجعوه على الهتاف بشعارات معادية للفلسطينيين والعرب خلال المباريات بينها "الموت للعرب"، وهتفوا بشعارات تؤيد ييغال عمير اليهودي المتطرف الذي اغتال رئيس الوزراء اسحق رابين عام 1995.

وفي 2016، وجهت إلى 19 من مجموعة مشجعي النادي القومية المتطرفة "لا فاميليا" تهم محاولة القتل، تتضمن محاولة قتل مشجعي فرق منافسة.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon