أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

"استقلال" كردستان.. شد وجذب بين بغداد وأربيل

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 12/09/2017
رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني © Reuters رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني

تبادلت السلطات في بغداد وأربيل الجدل بشأن اعتزام إقليم كردستان العراق إجراء استفتاء على الانفصال عن البلاد.

وقال رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، إن الاستفتاء سيكون غير دستوري، ودعا في مؤتمر صحفي زعماء الإقليم إلى زيارة بغداد وإجراء حوار بشأن هذه القضية.

في المقابل، دافع زعيم الإقليم مسعود بارزاني عن استفتاء الاستقلال المخطط له لاحقا هذا الشهر، وذلك خلال زيارة الثلاثاء لمحافظة كركوك الغنية بالنفط، ومركز نزاع طويل مع الحكومة المركزية.

ويعتزم الأكراد العراقيون إجراء الاستفتاء في الخامس والعشرين من سبتمبر في ثلاث محافظات تشكل إقليمهم ذاتي الحكم، فضلا عن المناطق المتنازع عليها التي تسيطر عليها القوات الكردية، لكن بغداد تطالب بسيادتها عليها، ومن ضمنها محافظة كركوك.

وأصر بارزاني، رئيس إقليم كردستان، على أن إجراء الاستفتاء في كركوك "قانوني بالكامل." وأضاف أن كركوك ستظل آمنة كما هي الآن، كما تبقي البشمركة عليها آمنة، مشيرا إلى قوات كردية تسيطر على المدينة.

ورفض البرلمان العراقي الاستفتاء في قرار غير ملزم، ووصفه بأنه "غير دستوري" وتهديد لوحدة البلاد.

وأشار قرار البرلمان إلى أن الاستفتاء "يهدد سلامة العراق التي يكفلها الدستور، بالإضافة إلى تهديد السلم الأهلي والأمن الإقليمي".  

ودعا الحكومة المركزية إلى الاضطلاع بمسؤوليتها في حماية وحدة العراق واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية تلك الوحدة.

مخاوف من قتال

وقاطع كافة النواب الأكراد جلسة الثلاثاء، بينما صوت النواب العرب بالموافقة، وفقا للنائب محمود المشهداني الذي حضر الجلسة. ولم يتسن الحصول على مزيد من التفاصيل على الفور عن التصويت.

وتضم كركوك عربا وأكرادا وتركمانا. وسيطرت القوات الكردية على المحافظة ومناطق أخرى متنازع عليها في صيف 2014، عندما اجتاح تنظيم داعش أجزاء من شمال ووسط العراق وانهارت القوات المسلحة العراقية في مواجهته.

وتعارض تركيا وإيران الاستفتاء، وتعربان عن قلقهما بشأن النزعات الانفصالية بين سكانهما الأكراد أيضا. وقالت بعثة الأمم المتحدة إنها لن "تنخرط بأي شكل أو وسيلة" في التصويت.

وتحدث بارزاني عن تنامي المخاوف من أن يؤدي الاستفتاء على الانفصال إلى اندلاع عنف بين القوات المتحالفة مع بغداد وتلك الموالية لإقليم كردستان.

وقال إنهم ليس لديهم النية لبدء قتال "لكن لدينا الحق في الدفاع عن أنفسنا. أولئك الذين يشنون حربا، عليهم توقع الرد عليها."

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon