أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

الأمير بندر يبقى عضوا فاعلا في نظام الحكم السعودي

شعار dw.com dw.com 16/04/2014 Deutsche Welle
© 2014 DW.DE, Deutsche Welle

صرح مصدر سعودي مقرب من الأمير بندر بن سلطان قائلا إن استقالة الأخير من منصب رئيس الاستخبارات السعودية لا يعني خروجه من دائرة التأثير في النظام السعودي، حيث سيحتفظ بندر بمنصب رئيس مجلس الأمن الوطني في البلاد.

أفاد مصدر سعودي بأن إعفاء الأمير بندر بن سلطان من منصب رئيس الاستخبارات السعودي بناء على طلبه، بعد سنتين فقط من توليه المسؤولية خلفا لعمه الأمير مقرن بن عبد العزيز، لا يعني أنه بات خارج الحكومة السعودية، إذ أنه مازال رئيساً لمجلس الأمن الوطني السعودي. وقال المصدر المقرب من الأمير بندر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن " إصرار الأمير بندر على الاستقالة جاء نتيجة معاناته الصحية".

وأضاف المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، أن "تسلُّم الفريق أول ركن يوسف بن علي الإدريسي القيام بأعمال رئاسة الاستخبارات أمر يندرج في إطار التكليف وليس التعيين حيث من المتوقع أن يتم تعيين شخص آخر مستقبلاً كرئيس أصيل للاستخبارات".

يشار إلى أن أمرا ملكيا صدر أمس الثلاثاء بإعفاء الأمير بندر بن سلطان /65 عاما / من منصب رئيس جهاز المخابرات العامة السعودي بناء على طلبه وتولي نائبه، الإدريسي مهام المنصب. وأُثير الكثير من الشائعات حول أسباب الاستقالة، أبرزها فشل الأمير في احتواء ملف سوريا والدفع به نحو النجاح لصالح المعارضة.

ح.ع.ح/ع.خ (د.أ.ب)

المزيد من Deutsche Welle

image beaconimage beaconimage beacon