أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

الرقة.. ألفا داعشي و25 ألف "درع بشري"

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 04/08/2017
جانب من الدمار الذي حل بالرقة جراء القتال ضد داعش © Getty جانب من الدمار الذي حل بالرقة جراء القتال ضد داعش

قال المبعوث الأميركي الخاص للتحالف الدولي لمحاربة "داعش" بريت ماكغورك، إنه لا يزال هناك نحو ألفي مسلح من التنظيم الإرهابي في مدينة الرقة السورية حاليا، مشيرا إلى أنهم يستخدمون المدنيين دروعا بشرية.

وأضاف ماكغورك في تصريحات صحفية، الجمعة، أن ميليشيات سوريا الديمقراطية التي تقود معركة تحرير المدينة الواقعة وسط سوريا، استعادت السيطرة على حوالي 45 بالمئة من المدينة.

وأوضح: "اليوم في الرقة يحارب مسلحو داعش حتى آخر مبنى ويقاتلون من أجل بقائهم. نقدر أن هناك نحو ألفين لا يزالوا باقين في الرقة".

وتابع المبعوث الأميركي: "لا أفضل إعطاء الأرقام غالبا لكن هذا هو العدد المقدر، ونتوقع أنهم سيقتلون هناك".

وأضاف ماكغورك: "كما تشير تقديرات الأمم المتحدة لوجود حوالي 25 ألف مدني في المدينة، وما يحدث هناك مشابه لما رأيناه في الموصل لكن على نطاق أضيق، حيث يستخدم المسلحون المدنيين كدروع بشرية ويقتلون من يحاول الفرار".

وفي يونيو الماضي، شنت ميليشيات سوريا الديمقراطية التي تدعمها الولايات المتحدة، هجوما على الرقة، أكبر معقل لـ"داعش" في سوريا.

ماكغورك: ألفا داعشي في الرقة قال المبعوث الأميركي الخاص للتحالف الدولي لمحاربة داعش بريت ماكغورك، إن قوات سوريا الديمقراطية استعادت السيطرة من داعش، على خمسة وأربعين بالمئة من مدينة الرقة، وأضاف ماكغورك، أنه بحسب التقديرات، يوجد ألفا مسلح

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon