أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

العبادي يتحدث عن "عروس داعش"

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 18/09/2017
ليند دبليو تبلغ من العمر 16 عاما © Sky News Screen Grab ليند دبليو تبلغ من العمر 16 عاما

تواجه فتاة ألمانية، لم تتجاوز 16 عاما، عقوبة الإعدام بسبب تورطها مع تنظيم داعش في الموصل بالعراق، بعد فرارها من بلدها الصيف الماضي بعد تواصلها عبر الإنترنت مع أحد المتشددين.

وقال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي لوكالة أسوشيتدبرس إن ليندا دبليو محتجزة حاليا في سجن بغداد، والقضاء العراقي سيحدد ما إذا كانت ستواجه عقوبة الإعدام".

وأضاف:" إنكم تعرفون بأن المراهقين، بموجب قوانين معينة، مسؤولون عن أفعالهم إذا كان الفعل نشاطا إجراميا بتعلق بقتل أبرياء".

وقد عثرت القوات العراقية على المراهقة التي أطلق عليها "عروس داعش" في الطابق السفلي من منزل في الموصل في يوليو خلال هجوم على التنظيم المتطرفة.

وقال مسؤولون في المخابرات العراقية إن ليندا عملت مع قوة أمنية شكلتها داعش.

طالع ايضًا: صور تراها للمرة الأولى للأنفاق السرية لداعش

Rebel fighters stand amidst rubble at the entrance to a tunnel they said belonged to Islamic State fighters which connects the city to Aqeel mountain, in the northern Syrian city of al-Bab, Syria. صور تراها للمرة الأولى للأنفاق السرية لداعش

وقال مسؤولون عراقيون إن ليندا محتجزة مع مئات الأجنبيات اللواتي لهن علاقة بداعش ومشتبه بتورطهن في هجمات إرهابية.

وتتضمن الجنسيات الأخرى، محتجزات من فرنسا وبلجيكا وسوريا وإيران.

وكانت ليندا التي فرت من مسقط رأسها فى ولاية ساكسونيا الشرقية الألمانية، قد قالت للصحفيين في يوليو الماضي عندما كان عمرها 15 عاما إنها نادمة على ذهابها إلى العراق.

وقالت في ذلك الوقت: "أريد أن أعود إلى منزل عائلتي".

وانضمت ليندا إلى داعش بعد تواصلها عبر الإنترنت مع أحد المتطرفين، حيث اعتنقت الأفكار المتطرفة.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon