أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

العراق: مقتل العشرات في تفجيرات بتجمع انتخابي في بغداد

شعار dw.com dw.com 25/04/2014 Deutsche Welle
© 2014 DW.DE, Deutsche Welle

قتل وجرح العشرات في بغداد نتيجة تفجيرات انتحارية بحزام ناسف وسيارات مفخخة استهدفت عسكريين ومدنيين كانوا في تجمع انتخابي لجماعة "عصائب أهل الحق"، كما جرح قاض بعد محاولة اغتياله من قبل مسلحين في مدنية كركوك شمال العراق.

قتل 28 شخصاً وأصيب العشرات بجروح في هجوم استهدف الجمعة (25 نيسان/ أبريل 2014) تجمعاً انتخابياً لجماعة شيعية في بغداد، بحسب حصيلة نشرتها وزارة الداخلية في بيان على موقعها. وقال المتحدث باسم الوزارة، سعد معن، في البيان إن الهجوم الذي استهدف التجمع الانتخابي لجماعة "عصائب أهل الحق" في شارع القناة شرق العاصمة بغداد ناجم عن سيارة مفخخة وتفجير انتحاري بحزام ناسف. وتبنى تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" هذه التفجيرات، حسب ما ذكرت وكالات.

هذا وقتل وأصيب 18 شخصاً مساء الجمعة في انفجار ثلاث سيارات مفخخة قرب نادي الصناعة شرقي العاصمة بغداد. وقال مصدر امني لوكالة أنباء الإعلام العراقي إن تفجيراً لثلاث سيارات مفخخة كانت متوقفة بجانب الطريق في المنطقة أدى إلى مقتل خمسة أشخاص، بينهم اثنان من أفراد الشرطة، وإصابة 11 آخرين بجروح متفاوتة. وأضاف المصدر الأمني أن سيارات الإسعاف هرعت إلى مكان الانفجار لنقل المصابين إلى المستشفى القريب لتلقي العلاج .

وفي مدينة كركوك، ذكرت الشرطة العراقية أن قاض عراقياً أصيب الجمعة في محاولة اغتيال، إذ قام مسلحون بمهاجمة منزله غربي المدينة، الواقعة على بعد 250 كيلومتراً شمالي بغداد. وأبلغت مصادر وكالة الأنباء الألمانية أن "مجموعة مسلحة تستقل سيارة هاجمت اليوم منزل نائب رئيس محكمة استئناف كركوك، وهو يشغل منصب رئيس محكمة الجنايات بصفة احتياط، القاضي عيدان حسن خلف، في قرية شميط بغربي كركوك، ما أسفر عن إصابته بجروح متوسطة".

ويستعد العراق لتنظيم انتخابات تشريعية يوم الأربعاء المقبل رغم أعمال العنف اليومية التي حصدت أرواح أكثر من 570 شخصاً منذ بداية شهر نيسان/ أبريل، بحسب حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر أمنية وعسكرية وطبية.

ع.خ/ ي.أ (د.ب.ا، رويترز)

المزيد من Deutsche Welle

image beaconimage beaconimage beacon