أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

العراق: مقتل زوار شيعة وعائلة سنية بكاملها

شعار dw.com dw.com 04/05/2014 Deutsche Welle
© 2014 DW.DE, Deutsche Welle

لقي زوار شيعة مصرعهم في هجوم مسلح اعترض حافلتهم وهم في طريق عودتهم من سامراء إلى العمارة، فيما عثرت الشرطة العراقية على جثامين لأفراد عائلة سنية في منطقة المدائن.

قتل 11 زائرا شيعيا عندما هاجم مسلحون مجهولون حافلة كانت تقلهم شمال العاصمة العراقية بغداد، فيما قتل ثمانية أفراد آخرين من عائلة واحدة في منطقة تسكنها غالبية سنية جنوب العاصمة، بحسب ما أفادت به اليوم الأحد (4 مايو/ أيار 2014) مصادر أمنية لوكالة فرانس برس للأنباء. وقال ضابط برتبة مقدم في الشرطة إن "عبوة ناسفة استهدفت مساء السبت حافلة تقل زوارا شيعة بالقرب من بغداد، تبعها هجوم مسلح على الحافلة قبل تدخل قوة من الجيش وتبادل إطلاق النار مع المسلحين". وأوضح المصدر الأمني أن "11 من الزوار الشيعة الذين كانوا في طريق عودتهم من سامراء (شمال بغداد) قتلوا في هذا الهجوم بينما أصيب 21 شخصا آخر بجروح". وأحيا الزوار الذين قدموا من مدينة العمارة (305 كلم جنوب بغداد) ذكرى وفاة الإمام علي الهادي، الإمام العاشر لدى الشيعة الاثني عشرية، في سامراء. وشيعت المدينة صباح اليوم الأحد جثامين ضحايا الهجوم بحضور عدد من المسؤولين المحليين.

يذكر أن المنطقة، تشهد هجمات متواصلة تستهدف الزوار الشيعة، يعتقد أن تنظيم القاعدة وتنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" وراءها.

مقتل عائلة سنية بكاملها

وفي تطور آخر، عثرت الشرطة العراقية مساء أمس السبت على جثث ثمانية أفراد من عائلة واحدة قتلوا داخل منزلهم قرب المدائن (25 كلم جنوب بغداد) في منطقة تسكنها غالبية سنية، حسب مصادر أمنية وطبية. ولم يتم إلى غاية اللحظة تحديد الدافع الرئيسي وراء هذا الهجوم. موازاة لذلك، أعلن اليوم الأحد مصدر طبي عراقي مقتل شخصين وإصابة سبعة آخرين جراء قصف بقذائف الهاون على مدينة الفلوجة (شمال غرب بغداد).

ونقل موقع "السومرية نيوز" عن المتحدث باسم مستشفى الفلوجة أحمد الشامي قوله إن "المستشفى استقبل جثتين وسبعة جرحى تعرضوا جميعهم لقصف بقذائف الهاون على منازلهم في مناطق متفرقة من المدينة".

وأفاد مصدر أمني في شرطة محافظة الأنبار بأن محطة وقود احترقت بالكامل نتيجة سقوط قذيفة هاون عليها شرقي الفلوجة دون وقوع خسائر بشرية. وتشهد الفلوجة التابعة لمحافظة الأنبار منذ سنوات موجة من أعمال العنف رغم قيام القوات الأمنية بالعديد من الهجمات ضد مواقع تضم مسلحين.

و.ب/ ف.ي (أ ف ب، د ب أ)

المزيد من Deutsche Welle

image beaconimage beaconimage beacon