أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

الغموض يكتنف مصير التلميذات المختطفات في نيجيريا

شعار dw.com dw.com 17/04/2014 Deutsche Welle
© 2014 DW.DE, Deutsche Welle

لا زال الغموض يكتنف مصير الفتيات المختطفات مطلع الأسبوع من قبل حركة بوكو حرام المتطرفة في نيجيريا، فرغم تأكيدات الجيش بتحريرهن عدا ثمانية، يقول مسؤولون محليون إن بعضهن فقط هرب فيما اقتيد الباقي إلى أحد معاقل الحركة.

اكتنف الغموض مصير 129 طالبة كن قد اختطفن مساء الاثنين (14 أبريل/ نيسان 2014) من قبل حركة بوكو حرام. ففي الوقت الذي أكد الجيش فيه أنهن حررن جميعا باستثناء ثماني طالبات، صرح ذووهن أنهن لا زلن مختطفات وقد تمّ نقلنهن إلى معقل للحركة الإسلامية المتطرفة.

وفي البداية كان المتحدث باسم الجيش كريس اولوكولادي قد أعلن عن خطف الطالبات الـ129 في شيبوك في ولاية بورنو (شمال شرق) مساء الاثنين، قبل أن يؤكد في وقت لاحق أن جميعهن حررن عدا ثماني فتيات، موضحا أن الفتيات نجحن في الفرار فور خطفهن.

غير أن شهود عيان أدلوا بتصريحات تتناقض مع كلام المسؤول، تزامنا مع تصريحات لحاكم ولاية بورنو كاشيم شيتيما، قال فيها إن 14 رهينة فقط نجحن في الفرار. وقد تحدث الأخير عن رصد مكافأة مالية قدرها 50 مليون نايرا (215 الف يورو) لكل من يدلي بمعلومات تساعد في تحرير الفتيات.

وفي عملية أدانتها الأسرة الدولية والأمم المتحدة، اقتحم مسلحون مدرسة الفتيات المتوسطة الحكومية بعد الغروب وفتحوا النار على القوات الأمنية التي تحرس المدرسة بعدما أضرموا النيران في عدة مباني، واختطفوا التلميذات التي تتراوح أعمارهن من 15 إلى 18 عاما.

المزيد من Deutsche Welle

image beaconimage beaconimage beacon