أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

المتحف المصري الكبير يتزين قبل افتتاحه

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 21/09/2017
المتحف المصري الكبير - أرشيفية © Getty المتحف المصري الكبير - أرشيفية

نُقلت 10 قطع أثرية مصرية قديمة بينها جزء من ذقن أبو الهول إلى المتحف المصري الكبير الجديد بالقاهرة، الأربعاء، والذي سيكون أكبر متحف أثري في العالم عند افتتاحه في عام 2018.   

وتقوم وزارة الآثار المصرية بنقل القطع الأثرية من المتحف المصري في ميدان التحرير إلى الأروقة والقاعات الفسيحة للمتحف الجديد على بعد 23 كيلومترا.

ويأتي هذا التحرك في الوقت، الذي تستعد فيه الوزارة لافتتاح المنشأة في أوائل العام القادم، حيث سيتم عرض بعض من أقدم الآثار في العالم.

وتأمل مصر في أن يكون المتحف الجديد مقصدا جديدا لاجتذاب السائحين.

وقال مسؤول حكومي لرويترز هذا الشهر إن عائدات السياحة في مصر قفزت بنسبة 170 في المئة في الأشهر السبعة الأولى من عام 2017 لتصل إلى 3.5 مليار دولار.

كما يجري نقل تمثال للملك خفرع، الذي بنى الهرم الأوسط وهو ثاني أكبر هرم في الجيزة، فضلا عن رأس الملك أوسركاف، الذي يعتقد أنه مؤسس الأسرة الخامسة وحكم البلاد منذ حوالي 4300 سنة.

وقال طارق توفيق المشرف العام لمشروع المتحف المصري الكبير: "بيتم نقل 10 آثار من الآثار الثقيلة من متحف التحرير إلى المتحف المصري الكبير. هذه الآثار  سيتم عرضها على الدرج العظيم المؤدي إلى قاعات العرض الرئيسية".

وأضاف: "يضم تماثيل لملوك مشهورين، على رأسهم الملك خفرع، الذي قام ببناء الهرم الأوسط في منطقة الجيزة، ورأس للملك أوسركاف من الأسرة الخامسة وتمثال رائع واقف من الجرانيت الوردي للملك تحتمس الثالث وجزء من ذقن تمثال أبو الهول".                           

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon