أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

المسجد الأقصى.. عقود من الانتهاكات

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 17/07/2017
إسرائيل منعت الأذان والصلاة في المسجد الأقصى © Getty إسرائيل منعت الأذان والصلاة في المسجد الأقصى

عادت إسرائيل إلى سياسة الانتهاكات التي طالما اتبعتها على مدار العقود الماضية في القدس، وأثارت انتقادات السلطات الدينية الإسلامية بقرارين جديدين مؤخرا، بعد هجوم بالرصاص.

ففي أعقاب قتل 3 مسلحين من عرب إسرائيل لشرطيين إسرائيليين عند أطراف الحرم القدسي، الجمعة، قبل أن تقتلهم قوات الأمن، أغلقت السلطات الإسرائيلية الحرم القدسي، ومنعت رفع الأذان وإقامة الصلاة به للمرة الأولى منذ احتلال القدس الشرقية.

وبعد يومين قررت وضع أجهزة للكشف عن المعادن على مداخله.

وأثارت الخطوات الأخيرة غضبا بين المصلين، كما نددت بها الهيئات الدينية والزعماء السياسيون الفلسطينيون والأردن ومنظمة التعاون الإسلامي، من بين آخرين.

إلا أن الانتهاكات المرتكبة بحق الحرم القدسي ليست جديدة على إسرائيل، إذ بدأت منذ عشرات السنين.

وترصد "سكاي نيوز عربية" أبرز الانتهاكات التي تعرض لها المسجد الأقصى منذ عام 1967، وهي:

تنديد بالإجراءات الإسرائيلية في القدس توالت ردود الفعل المنددة بالإجراءات الإسرائيلية، حيث استنكرت دولة الإمارات إغلاق الاحتلال للمسجد الأقصى وحذرت من تداعياته. في المقابل، أكد البيت الأبيض أن إسرائيل لن تغير الوضع القائم في القدس.

احتلال إسرائيل للقدس الشرقية بما فيها المسجد الأقصى، ورفع العلم الإسرائيلي على قبة الصخرة ومنع المصلين من دخول الأقصى في يونيو عام 1967.

وفي أغسطس من عام 1969، أحرق الأسترالي مايكل روهان المسجد الأقصى ومنبر صلاح الدين.

وتسببت الحفريات الإسرائيلية في تصدع الأبنية الملاصقة للمسجد الأقصى في أغسطس 1981.

كما اقتحم الجندي هاري غولدمان مسجد قبة الصخرة، وقتل اثنين من المصلين وأصاب أكثر من 60 فلسطينيا في أبريل 1982.

وفي أغسطس 1990، ارتكبت إسرائيل "مذبحة" في المسجد الأقصى ذهب ضحيتها 23 فلسطينيا.

وفي يونيو 1994، اتهم الوقف الإسلامي إسرائيل بحفر نفق يهدد الآثار الإسلامية حول المسجد الأقصى.

واقتحمت قوات إسرائيلية مجمع الأقصى بعد فتح نفق تحت المسجد، وقتلت 3 من المصلين وأصابت أكثر من مئة فلسطيني في سبتمبر 1996.

وفي سبتمبر 2000، اندلعت الانتفاضة الفلسطينية الثانية بعد اقتحام زعيم حزب الليكود آرييل شارون للمسجد الأقصى.

وبعد 6 سنوات، تحديدا في فبراير 2006، وزعت وزارة التربية والتعليم الإسرائيلية والوكالة اليهودية آلاف النسخ لخرائط البلدة القديمة في القدس، وضعت فيها صورة لمجسم الهيكل المزعوم بدلا قبة الصخرة.

إجراءات إسرائيلية "مستهجنة" في القدس قتل 3 فلسطينيين واثنين من أفراد الشرطة الإسرائيلية خلال تبادل لإطلاق النار في إحدى باحات المسجد الأقصى. وقد منعت السلطات الإسرائيلية إقامة صلاة الجمعة بالمسجد لأول مرة منذ 5 عقود، مما أثار ردود فعل مستهجنة.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon