أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

المناطق المتنازع عليها بين بغداد وأربيل.. أرقام وحقائق

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 15/10/2017
صورة أرشيفية لعنصر من البشمركة الكردية © Getty صورة أرشيفية لعنصر من البشمركة الكردية

تشكل المناطق المتنازع بين الحكومة العراقية وإقليم كردستان، أهم محاور الخلاف بين الجانبين منذ 14 عاما، وتبلغ مساحتها نحو 37 ألف كيلومتر مربع.

وبين هذه المناطق، شريط يبلغ طوله ألف كلم يمتد من الحدود مع سوريا حتى الحدود الإيرانية، يقع جنوب محافظات الإقليم الثلاث، أربيل والسليمانية ودهوك التي تتمتع بحكم ذاتي.

وتشمل المناطق المتنازع عليها حيث يعيش قرابة 1,2 مليون كردي، أراض في محافظات نينوى وأربيل وصلاح الدين وديالى، ومحافظة كركوك التي تعد أبرز المناطق المتنازع عليها بين بغداد وأربيل.

كما توجد أعداد كبيرة من التركمان في المناطق المتنازع عليها، خصوصا في محافظات صلاح الدين وكركوك، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وبعد حرب الخليج الأولى عام 1990، بات الإقليم الكردي، الذي يبلغ عدد سكانه 5,5 ملايين نسمة وتبلغ مساحته 75 ألف كلم مربع، يتمتع بحكم ذاتي بحكم الواقع، وتم ترسيخ ذلك دستوريا عام 2005.

وسيطرت قوات البشمركة تدريجيا على المناطق المتنازع عليها، مستغلة ضعف القوات المسلحة التي كانت تعيد تشكيل وحداتها إثر قيام الحاكم المدني الأميركي بول برايمر بحل الجيش بعد اجتياح العراق عام 2003.

وينتشر المقاتلون الأكراد ضمن مساحة 23 ألف كلم مربع من الأراضي، 9 آلاف منهم في محافظة نينوى، و6500 في محافظة كركوك و1500 في محافظة صلاح الدين و3500 في ديالى و2500 في منطقة مخمور، التي يعتبرها الأكراد جزءا من محافظة أربيل، وكانت ملحقة بمحافظة نينوى في تسعينيات القرن الماضي.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon