أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

"انهيار داعش".. والتحالف يشيد بضربة الموصل "الحاسمة"

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 10/07/2017

عاد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي للموصل وأعلن النصر على تنظيم داعش المتطرف في شمال المدينة بعد تسعة أشهر من معارك شرسة في المناطق المأهولة.

وقال العبادي الاثنين من قاعدة صغيرة على أطراف المدينة القديمة في الموصل، حيث دارت اشتباكات عنيفة على مدى أيام، إن القوات العراقية أحرزت النصر "بدماء شهدائنا". وأضاف "من هنا أعلن انهيار وفشل دولة الخرافة والإرهاب الداعشي."

وكان العبادي أدلى بتصريحات مشابهة في الأيام الاخيرة رغم استمرار الاشتباكات وزار الموصل الأحد لتهنئة القوات العراقية.

وكانت الاشتباكات العنيفة لا تزال جارية حتى ساعات قليلة قبيل حديثه الاثنين، ولم يتضح ما إذا كانت القوات تمكنت من هزيمة المسلحين تماما أم لا.

من جهته، اعتبر التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الاثنين أن خسارة الموصل تشكل "ضربة حاسمة" ضد داعش، غير أنها لا تعني انتهاء الحرب ضد المتشددين.

وقال قائد عمليات التحالف ضد التنظيم المتطرف اللفتنانت جنرال ستيفن تاونسند في بيان إن "هذا الانتصار وحده لا يقضي على التنظيم، وما زال أمامنا قتال صعب. لكن خسارة إحدى عاصمتيه وجوهرة خلافتهم المعلنة، هي ضربة حاسمة".

وشنت القوات العراقية- مدعومة بغارات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة- عملية استعادة الموصل في أكتوبر الماضي، وتمكنت في الأيام الأخيرة من محاصرة من تبقى من مسلحي داعش في مساحة تقل عن الكيلو متر المربع.

وأسفرت معركة استعادة الموصل عن مقتل الآلاف ونزوح ما يزيد على 897 ألف شخص.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon