أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

بذكرى بلفور.. وزير بريطاني يواسي المتضررين من إقامة إسرائيل

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 30/10/2017
عنصران من الهاغانا يطلقان الرصاص على فلسطينيين عام 1947. © Getty عنصران من الهاغانا يطلقان الرصاص على فلسطينيين عام 1947.

قال وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، الاثنين، إنه "تأثر بشدة بمعاناة المتضررين والمطرودين" من إقامة إسرائيل، إلا أنه أكد في الوقت نفسه أنه "صديق" لها، مشيرا إلى أن وعد بلفور "لم يتحقق بالكامل".

وأقر جونسون في مقال نشرته صحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية، أن الإعلان البريطاني الذي وضع قبل 100 عام أساسا لإقامة إسرائيل (وعد بلفور)، لم يتم الوفاء به بشكل كامل ليعبر عن نبرة تعاطف إزاء الفلسطينيين.

وقال إن "التحذير المهم في وعد بلفور، الذي كان يهدف إلى حماية الطوائف الأخرى، لم يتحقق بالكامل"، في إشارة للوثيقة التي دعت إلى ضرورة عدم الإضرار بالحقوق المدنية والدينية للطوائف الأخرى غير اليهودية.

وأشار جونسون أيضا إلى قضية المستوطنات الإسرائيلية، قائلا إن حل الدولتين يجب أن يشمل دولة فلسطينية متصلة الأراضي وقابلة للحياة إلى جانب "إسرائيل آمنة"، واقترح السعي لاتفاق سلام استنادا إلى حدود 1967 مع تبادل الأراضي.

مطالب بالاعتذار

ودعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس، بريطانيا، العام الماضي، للاعتذار عن وعد بلفور، قائلا إن الفلسطينيين عانوا كثيرا نتيجة هذا الوعد، إلا أن لندن ردت إنها "لن تعتذر".

ولا تعترف بريطانيا بفلسطين كدولة، لكنها تقول إنها قد تفعل ذلك في أي وقت إذا اعتقدت أن ذلك سيساعد في جهود السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين. وهذه الجهود متوقفة منذ سنوات.

ويأتي مقال جونسون قبل أيام من زيارة سيقوم بها رئيس الوزراء الإسرائيلي إلى بريطانيا الخميس المقبل، للقاء نظيرته تيريزا ماي وجونسون في ذكرى إصدار وعد بلفور، الذي قال إن بريطانيا تؤيد "إقامة وطن قومي للشعب اليهودي في فلسطين".

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon