أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

بريطانيا تريد "التحدث" مع الاتحاد الأوروبي قبل الانفصال

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 28/08/2017
ممثلا الاتحاد الأوروبي وبريطانيا للـ"بريكست" بارنييه ودايفيس © Getty ممثلا الاتحاد الأوروبي وبريطانيا للـ"بريكست" بارنييه ودايفيس

وصل مسؤولون بريطانيون إلى بروكسل الاثنين على أمل إقناع  الاتحاد الأوروبي لإجراء محادثات بشأن علاقات ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

ويرفض الاتحاد الأوروبي الحديث عن المستقبل قبل التوصل لاتفاق بشأن فاتورة خروج بريطانيا وغيرها من مسائل "الانفصال".

وتأتي الجولة الثالثة من محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بعد أكثر من عام من تصويت البريطانيين بتأييد الانفصال عن التكتل.

ومن المقرر إجراء عدد من المحادثات الفنية هذا الأسبوع، لبحث حقوق المغتربين وفاتورة الانفصال و"قضايا أخرى".

وستعرض بريطانيا بالتفصيل قضايا تتراوح من ترتيبات الجمارك إلى مشاركة البيانات، كما ستحث الاتحاد الأوروبي على الحديث عن روابط المستقبل بدلا من مجرد تسوية الانفصال.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon