أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

بريطانيا وأميركا تعززان الدعم للمعارضة السورية

شعار Al Jazeera Al Jazeera 16/05/2014 Al Jazeera
بريطانيا وأميركا تعززان الدعم للمعارضة السورية © بريطانيا وأميركا تعززان الدعم للمعارضة السورية بريطانيا وأميركا تعززان الدعم للمعارضة السورية

تنوعت مقالات وتقارير الصحف الغربية عن موضوعات شتى في الشأن السوري والأوكراني والفلسطيني.

فقد ذكرت صحيفة غارديان البريطانية أن الولايات المتحدة وبريطانيا وأوروبا والدول العربية تعمل على زيادة كل جوانب الدعم للمعارضة السورية التي تقاتل للإطاحة بالرئيس بشار الأسد.

ونقلت الصحيفة عن وزير الخارجية الأميركي جون كيري قوله إنه لن يناقش أنظمة أسلحة معينة أو من سيقوم بتزويدها، لكنه أردف أن أميركا وبريطانيا ستقومان فقط بتقديم 'معونة غير قاتلة'.

وأشارت الصحيفة إلى أن رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض أحمد الجربا، كان قد حث في وقت سابق اجتماع 'أصدقاء سوريا' بوزارة الخارجية البريطانية لتزويدهم بصواريخ مضادة للطائرات للمساعدة في مقاومة هجمات قوات الأسد الجوية.

ومن جانبه صرح وليام هيغ وزير الخارجية البريطاني بأن بلاده ستمنح الائتلاف السوري وضع البعثة الدبلوماسية بعد خطوة مشابهة من الولايات المتحدة، كما وعد بزيادة الجهود الإنسانية بتمويل إضافي قدره نحو خمسين مليون دولار.

وفي السياق كتبت صحيفة إندبندنت أن سوريا تشكل بالنسبة للصحفيين أخطر الأزمنة وأخطر الأماكن التي يعدون منها تقاريرهم الميدانية، وقالت إن ما لا يقل عن 65 صحفيا قتلوا فيها منذ بداية الصراع.

وأفاضت الصحيفة في تناول جوانب من معاناة الصحفيين الأجانب الذين يغطون الأحداث في سوريا، ونقلت عن لجنة حماية الصحفيين أن 'بروز المقاتلين الإسلاميين المتشددين جعل تغطية الأحداث السورية أشد خطورة على الصحافة، وأن مثل هذه الفصائل لا حاجة لها بالصحفيين الدوليين ولا تهتم بتشكيل الرأي العام الغربي، ومن ثم فإن الصحفيين ببساطة يشكلون ورقة مساومات'.

وفيما يتعلق باللاجئين السوريين أشارت نفس الصحيفة إلى تصريح رئيسة المفوضية الأوروبية للشؤون الداخلية، سيسيليا مالمستروم، بأن 'قلة لا تُذكر' من الدول الأوروبية عرضت تقديم ملاذ آمن للاجئين السوريين اليائسين، وهو ما يثير خطر إمكانية وفاة المزيد منهم في البحر أثناء رحلاتهم المحفوفة بالمخاطر بحثا عن الأمان في اللجوء السياسي.

وذكرت الصحيفة أن تحذير رئيسة المفوضية جاء بعد أن سجلت وكالة الحدود الأوروبية، فرونتكس، زيادة كبيرة في عدد الذين تم اكتشاف دخولهم إلى أوروبا هذا العام بطريقة غير قانونية. وقالت مالمستروم إن 'أسرع طريقة لمساعدة الناس وخاصة اللاجئين السوريين هي الاهتمام بإعادة توطينهم'. وأضافت أن 14 دولة أوروبية رفضت حتى الآن إعادة توطين أي لاجئين سوريين.

الأزمة الأوكرانية
أما في الشأن الأوكراني فقد أشارت صحيفة غارديان البريطانية إلى تزايد مخاوف نشوب حرب أهلية هناك بعد ظهور وحدات من المتطوعين الأوكرانيين وهم يحملون السلاح ويرتدون ملابس غير نظامية لانتزاع سلطة منطقتي دونيتسك ولوهانسك من قبضة المقاتلين الموالين لروسيا.

وذكرت الصحيفة أن السلطات الأوكرانية منحت هذه الوحدات شبه شرعية وتقدر كل مساعدة يستطيعون الحصول عليها في قتالهم في الشرق.

وعلى هامش الأزمة الأوكرانية ذكرت غارديان أيضا أن روسيا أعلنت أنها ستوقف تصدير محركات الصواريخ المهمة للدفاع العسكري الأميركي وبرامج الفضاء.

وقالت الصحيفة إن هذه الخطوة تشكل تدهورا خطيرا في التعاون بين الولايات المتحدة وروسيا في مجال الفضاء الذي ظل لعقدين من الزمن يسمو على السياسة الأرضية. وأضافت أن هذا الأمر يمكن أن يمثل انتكاسة خطيرة لبرنامج الفضاء الأميركي المتداعي.

وأشارت الصحيفة إلى أن الخطوة الروسية هي الأحدث في سلسلة من العقوبات المتصاعدة التي تؤثر على التعاون في مجال الفضاء الناجمة عن ضم روسيا لشبه جزيرة القرم. وكانت وكالة الفضاء ناسا قد أعلنت في وقت سابق تعليق شراكتها مع روسيا بشأن كل الأنشطة الفضائية باستثناء محطة الفضاء الدولية. واليوم ألمحت موسكو أيضا إلى نهاية التعاون في المحطة الدولية.

سلام الشرق الأوسط
وعلى صعيد عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية علقت صحيفة واشنطن بوست الأميركية على أسباب انهيارها من وجهة نظر الكاتب ديفد إغناتيوس الذي يرى أن الطرفين لم يبذلا جهدا حقيقيا للتقارب فيما بينهما بالرغم من الحماسة الشديدة لوساطة وزير الخارجية الأميركي جون كيري.

وأشار الكاتب إلى ما وصفه بتنازلات كبيرة من جانب رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس لحلحلة الأزمة، لكن عناد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو كان حجر عثرة أمام أي تقدم وهو ما جعل عباس يخرج عن هدوئه إلى حالة من العدوانية جعلته يذهب إلى الجامعة العربية وأقنعها بعكس القرار الذي تم التوصل إليه بالاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية بناء على دعوة كيري.

وختمت الصحيفة بأنه إذا استمرت هذه التطورات الكارثية فإن إسرائيل ستجد نفسها تعيش مع حل الدولة الواحدة في نهاية المطاف.

وفي السياق علق كريس ماغريل -في مقاله بصحيفة غارديان- أن كيري لم يخطئ عندما قال إن مستقبل إسرائيل بدأ يشبه -إلى حد كبير- التمييز العنصري الذي هيمن على جنوب أفريقيا في حقبة من الزمن، في إشارة إلى قوله إنه إذا لم تتوصل إسرائيل إلى اتفاق بشأن دولة فلسطينية مستقلة فإنها تجازف بأن تصير دولة تمييز عنصري.

ويرى الكاتب أن سياسة التوسع في المستوطنات الإسرائيلية ترسخ جغرافية التمييز العنصري في الضفة الغربية. وعقب بأن كيري كان يرى المستقبل بوضوح أكثر من منتقديه عندما قال هذه العبارة.

MORE FROM ALJAZEERA

image beaconimage beaconimage beacon