أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

بعد 25 عاما.. "وداد الأمة" على عرش أفريقيا

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 05/11/2017
ما أحلى الانتصار وسط الأنصار © Getty ما أحلى الانتصار وسط الأنصار

طغت أجواء الاحتفالات وأصوات أبواق السيارات على مدينة الدار البيضاء المغربية، بعد فوز فريقها الوداد على الأهلي المصري في إياب الدور النهائي لدوري أبطال أفريقيا في كرة القدم 1-صفر، وإحرازه اللقب للمرة الثانية في تاريخه، وبعد انتظار دام 25 عاما.

وبعيد انطلاق صافرة النهاية للمباراة، غصت شوارع الدار البيضاء بالمشجعين المحتفلين، وملأت السيارات التي أطلق العنان لأبواقها الطرق الرئيسية.

وتحولت شوارع الدار البيضاء إلى أمواج من الألوان الحمراء والبيضاء للنادي، في المدينة القديمة وفي ناحية الكورنيش البحري، ما تسبب بزحمة سير خانقة بعد نهاية المباراة، التي أقيمت على استاد محمد الخامس، وحضرها أكثر من 45 ألف متفرج.

وردد المغربيون الذين ملأوا الشوارع شعار "ديما حمرا" (دائما حمراء) في إشارة إلى لون النادي، الذي طغى على المدينة، وهو أيضا لون المفرقعات الاحتفالية التي أشعلها المشجعون، ورددوا معها شعارات الفوز والتفوق المنتظر منذ زمن.

قبلة للكأس الأفريقية الغالية 1 احتفالات أسطورية بكأس غابت ربع قرن 1 المباراة شهدت إثارة منذ البداية للنهاية 1 ما أحلى الانتصار وسط الأنصار 1 حسرة أهلاوية على ضياع اللقب التاسع 1 الاحتفالات بدأت فور صافرة النهاية 1 حين تتعثر الرؤية بسبب الشماريخ 1 ليلة سطع فيها القمر لن ينساها عشاق الوداد 1

 ولم يحتفل المغربيون بلقب هذه المسابقة منذ أحرزها فريق الرجاء البيضاوي عام 1999، وكان آخر فريق مغربي يتوج بهذا اللقب.

اللقب الثاني

وأحرز الوداد اللقب الغالي للمرة الثانية في تاريخه بعدما دخل المباراة متمتعا بأفضلية نسبية على النادي المصري حامل الرقم القياسي في عدد ألقاب المسابقة القارية (8 ألقاب)، بعد تعادله وإياه 1-1 على ملعب الجيش في برج العرب بالإسكندرية الأسبوع الماضي.

وسجل وليد الكرتي هدف المباراة الوحيد للوداد في الدقيقة 69.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon