أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

بلاتر مع إقامة مونديال قطر 2022 في الشتاء

شعار dw.com dw.com 21/04/2014 Deutsche Welle
© 2014 DW.DE, Deutsche Welle

أكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جوزيف بلاتر أنه مع إقامة مونديال قطر 2022 في نهاية العام وتحديداً في الشتاء، معتبرا أن الشركات الأوروبية العاملة هناك تتحمل جزء من المسؤولية عن عمالها.

جدد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جوزيف بلاتر الأحد (20 نيسان/ أبريل 2014) في تصريح لقناة بي غين سبورتس تأييده لإقامة مونديال 2022 في قطر في نهاية العام وتحديداً فصل الشتاء، نافياً أن تكون كرة القدم مسؤولة عن وفاة العمال في الملاعب القطرية.

وقال بلاتر "أفضل موعد لاستضافة مونديال 2022 هو نهاية العام. يجب أن نكون واقعيين إلى حد ما. أعتقد أننا سنغير الموعد الأصلي لأنه لا يمكننا اللعب في فصل الصيف على الرغم من أن قطر تصر، يجب أن نلعب في فصل الشتاء في نهاية العام".

ومنذ اختيار قطر لاستضافة مونديال 2022، ظهرت إشكالية حول تاريخ إقامة العرس الكروي العالمي، فدرجات الحرارة مرتفعة جداً في قطر صيفاً، والفترة الشتوية تخلق مشاكل من ناحية مواعيد منافسات الفرق في دورياتها المحلية والعالمية.

أما بشأن وفاة العمال خلال أعمال بناء الملاعب في قطر، فأوضح بلاتر متسائلاً: "وفاة العمال بسبب كرة القدم؟ لقد ماتوا لأن تنظيم العمل تم بطريقة سيئة (...) ليس بسبب كرة القدم، وعموماً لقد شيدوا ملعباً واحداً فقط حتى الآن ولم تنته الأشغال به بعد. (...) ليس صحيحاً أن السبب هي كرة القدم". وأضاف بالقول: "لأنهم يقومون ببناء بنى تحتية جديدة (...). إنها أيضاً مسؤولية المقاولات الأوروبية الكبرى التي تعمل هناك، لأنها المسؤولة عن عمالها".

يُذكر أن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جوزيف بلاتر كان قد هاجم الصحافة الأوروبية بعد انتقاداتها لقطر تقول إن العمال المشاركين في الأعمال التجهيزية والإنشائية الخاصة بمونديال قطر 2022 يعملون في ظروف مأسوية للغاية. وقال بلاتر آنذاك إن الصحافة لم تكن عادلة تجاه قطر ودافع بشكل كبير عن العرس الكروي الذي سيقام في منطقة الخليج والشرق الأوسط للمرة الأولى في التاريخ.

وفي معرض رده عن سؤال حول ارتداء اللاعبات للحجاب بعدما رخص الاتحاد الدولي بذلك، بدا بلاتر حازماً في هذا الصدد تجاه الاتحاد الفرنسي بقوله: "اتحاد (فرنسا) لكرة القدم ينتمي إلى الفيفا. هيئة البورد الدولية هي الهيئة المعنية بقوانين اللعب في الاتحاد الدولي . وإذا كان منظمو القوانين يقولون إن الفتيات بإمكانهن ارتداء الحجاب لا يمكن للاتحاد الفرنسي أن يقول لا"، مضيفاً "ليس لديهم خيار في هذا الملف".

ع.غ/ ط.أ (آ ف ب)

المزيد من Deutsche Welle

image beaconimage beaconimage beacon