أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

تحذير أميركي يستدعي ردا غاضبا من السودان

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 20/10/2017
التحذير نشره الموقع الإلكتروني للسفارة الأميركية بالخرطوم. © Getty التحذير نشره الموقع الإلكتروني للسفارة الأميركية بالخرطوم.

أثار تحذير الولايات المتحدة رعاياها من السفر إلى السودان، ردا سلبيا من الخرطوم التي حضت الولايات المتحدة على وقف إصدار مثل هذه "التحذيرات السلبية".

وأعربت وزارة الخارجية السودانية، في بيان أعقب الإجراء الأميركي، عن رفضها "هذا التحذير الذي لا يراعي التطورات المهمة والتحولات الكبيرة التي تشهدها البلاد".

وكانت الخارجية الأميركية، طلبت، في بيان نشر على موقع السفارة الأميركية في السودان، من الأميركيين تجنب السفر إلى ولايات دارفور الخمس وولايات النيل الأزرق وجنوب كردفان.

ويأتي تحذير الخارجية الأميركية بعد رفع واشنطن للعقوبات التجارية التي فرضتها على السودان منذ عام 1997، وإشادتها بخطوات الخرطوم في مجال مكافحة الارهاب.

وقال البيان أن على الأميركيين "التمعن قبل التخطيط للسفر إلى مناطق أخرى في السودان، نظرا لمخاطر الإرهاب والنزاعات المسلحة والجرائم العنيفة".

وأضاف أن "الجماعات الإرهابية حاضرة في السودان، وأعلنت عن نيتها إيذاء الغربيين والمصالح الغربية عبر العمليات الانتحارية والتفجيرات وإطلاق النار والخطف".

أما الخارجية السودانية، فردت بالقول إن "الزعم بوجود الإرهاب في السودان يتناقض مع الإشادات التي أدلى بها رؤساء وكالة الاستخبارات المركزية وغيرهم من كبار المسؤولين الأميركيين بشأن الجهود المقدرة والتعاون الكبير لحكومة السودان في مكافحة الإرهاب".

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon