أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

تدريبات "نووية" للجيش الروسي.. والناتو يحذر

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 27/10/2017
عناصر الجيش الروسي -أرشيفية © Getty عناصر الجيش الروسي -أرشيفية

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الجيش أجرى تجارب صاروخية عدة، الخميس، بمشاركة "مكوناته النووية الثلاثة"، فيما اتهم حلف شمال الأطلسي (الناتو) روسيا بتضليل التحالف بشأن نطاق مناوراتها الحربية "زاباد 2017" الشهر الماضي.

وأوضحت وزارة الدفاع في بيان أن القوات العسكرية الروسية "أجرت تمرينا لإدارة قوتها النووية الاستراتيجية"، مؤكدة مشاركة "العناصر النووية الثلاثة البرية والبحرية والجوية" في التمرين.

وأطلق الصاروخ العابر للقارات "توبول" من قاعدة بليستسك (شمال)، كما أطلقت 3 صواريخ بالستية من اثنتين من الغواصات النووية.

وأطلق صاروخان من بحر أوخوتسك، في شمال اليابان، وواحد من بحر بارنتس، في المحيط المتجمد الشمالي.

وفي الوقت نفسه، أقلعت قاذفات استراتيجية من طراز "تو-160" و"تو-95 ام سي" و"تو-22 إم3" من قواعد جوية روسية عدة وأطلقت صواريخ كروز على "أهداف أرضية" في كامتشاتكا (أقصى الشرق)، في جمهورية كوميس (الشمال) وعلى منطقة عسكرية روسية في كازاخستان.

وأفاد البيان بأن "جميع أهداف التدريب اكتملت بنجاح".

"زاباد 2017"

ومطلع سبتمبر، أجرت روسيا بمشاركة حليفها البيلاروسي تمارين عسكرية مهمة على أبواب الاتحاد الأوروبي أطلقت عليها تسمية "زاباد 2017".

وشارك في هذه التدريبات 12700 جندي وفقا لموسكو ولكن حلف شمال الأطلسي قال إن نحو 40 ألف جندي شاركوا فيها. 

واتهم حلف شمال الأطلسي (الناتو) روسيا بتضليل التحالف بشأن نطاق مناوراتها الحربية الشهر الماضي في انتهاك لقواعد تستهدف خفض التوتر بين الشرق والغرب، لكن موسكو قالت إن الحلف يثير دعاية مناهضة لروسيا.

وزير الدفاع الروسي: الناتو يحشد قواته في دول البلطيق قال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، إن الأوضاع عند حدود روسيا الغربية تميل إلى التدهور، لافتا إلى أن الناتو يكثف من أنشطته العسكرية في أوروبا الشرقية، ويحشد قواته في دول البلطيق.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon