أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

حادث القطارين.. السيسي يعزي والجيش يتدخل

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 11/08/2017
الحادث أوقع عشرات القتلى والجرحى © Reuters الحادث أوقع عشرات القتلى والجرحى

أعرب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الجمعة، عن تعازيه لأهالي ضحايا حادث تصادم قطارين في مدينة الإسكندرية الساحلية شمال البلاد، فيما تدخلت فرق من الجيش للمساعدة في رفع الحطام ومساعدة المصابين والركاب.

وقال بيان صادر عن رئاسة الجمهورية، إن الرئيس عبد الفتاح السيسى أعرب عن خالص تعازيه لأهالى الضحايا، مؤكداً على أن الدولة ستسخر كل إمكاناتها لتوفير الرعاية الكاملة لهم وللمصابين.

وقد وجه السيسي كافة أجهزة الدولة والمسئولين المعنيين بمتابعة تطورات الحادث وتشكيل فرق عمل للتحقيق فى ملابساته والتعرف على أسبابه، ومحاسبة المسئولين عنه.

وأعلنت وزارة الصحة عن ارتفاع عدد الضحايا إلى 37 شخصا وإصابة 123 أخرين فى حادث تصادم القطارين الذين وقعا بعد محطة قرية أبيس (2) بين عزبة الموظفين وعزبة الشيخ بمنطقة خورشد في الإسكندرية.

الجيش يساعد

وقررت القوات المسلحة الدفع بعدد 15 سيارة إسعاف إلى موقع حادث تصادم القطارين، إضافة إلى 10 حافلات لنقل الأفراد، فى وقت نظمت فيه الشرطة العسكرية دوريات لمعاونة أجهزة وزارة الداخلية فى تنظيم وتأمين منطقة الحادث.

وقالت مصادر رسمية، إن القوات المسلحة قررت رفع درجة الاستعداد بالمستشفيات العسكرية بنطاق محافظة الإسكندرية لاستقبال مصابي الحادث، كما تم الدفع باثنين من الرافعات عالية القدرة للمعاونة فى رفع عربات القطار.

وتتكرر حوادث القطارات في مصر بسبب تقادم القطارات وقلة صيانة السكك الحديد وضعف المراقبة. وتقع حوادث قاتلة بين قطارات وسيارات أو حافلات تعبر تقاطعات السكة الحديد.

ووقع 1234 حادث قطار في مصر في العام 2015، بحسب الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء الحكومي.

وكان الحادث الأسوأ في تاريخ السكك الحديد في مصر في فبراير 2002، حين أدى حريق اندلع في قطار كان متجها من القاهرة إلى جنوب مصر إلى مقتل حوالي 370 شخصا.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon