أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

رئيس الأركان الإيراني يعلن عن "اتفاقيات جيدة" مع تركيا

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 22/08/2017

كشف رئيس الأركان في الجيش الإيراني محمد باقري، الاثنين، تفاصيل أول زيارة يقوم بها مسؤول إيراني في مثل منصبه لتركيا منذ الثورة الإيرانية في عام 1979، قائلا إن نظيره التركي خلوصي آكار سيزور إيران قريبا لاستكمال المباحثات، والعمل على إنهائها.

ونقلت وكالة تسنيم الإيرانية عن محمد باقري قوله، على هامش تفقده مقر قيادة حرس الحدود في قوى الأمن الداخلي: "بحثنا خلال لقائنا برئيس أركان الجيش التركي قضايا الحدود، وتم التوصل إلى اتفاقيات جيدة".

وأضاف أن تركيا بدأت بإغلاق ممرات التهريب بين الحدود مع إيران، و"نحن نرحب بهذا الإجراء (..) قدمنا خلال هذه الزيارة تقارير حول إغلاق الحدود وباقي الأنشطة".

وتابع "كما تم التوصل إلى اتفاق جيد بشأن محاربة الإرهاب على الحدود المشتركة، ومنع عبور الإرهابيين".

ومضى يقول: "تم خلال هذه الزيارة إجراء مباحثات مفيدة وكاملة بشأن الأمن الإقليمي، وكذلك سوريا والعراق، كما تم الحديث عن دور إيران وتركيا في إرساء الأمن في سوريا وتقوية عملية آستانة من قبل القوات المسلحة في البلدين".

واستطرد "كما تم الاتفاق حول منطقة إدلب، وكذلك سيادة الدولة السورية في مناطق مختلفة شمال سوريا، حيث سيتم تنفيذ هذه الاتفاقات التي تمت بشكل عملي".

وأشار إلى تطرق المباحثات إلى احتمال إجراء استفتاء في إقليم كردستان العراق، موضحا أن "وجهات نظر البلدين في هذا الشأن التقت، فلا ينبغي تغيير الجغرافية السياسية لدول المنطقة، ومنها العراق بأي شكل من الأشكال".

وأكد على ضرورة "تسوية الخلافات بين كردستان والحكومة المركزية في بغداد في إطار الدستور العراقي".

يذكر أن باقري زار تركيا، الأسبوع الماضي، رفقة عدد من المسؤولين العسكريين الإيرانيين، بينهم قائد القوة البرية في الحرس الثوري وقائد حرس الحدود.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon