أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

روسيا تؤكد "براءة" دمشق من كيماوي خان شيخون

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 02/11/2017
رئيس قسم الأمن ونزع السلاح بالخارجية الروسية ميخائيل أوليانو © Getty رئيس قسم الأمن ونزع السلاح بالخارجية الروسية ميخائيل أوليانو

أعلنت روسيا، الخميس، أسباب تشكيكها في تحميل الأمم المتحدة ودول غربية الحكومة السورية مسؤولية الهجوم الكيماوي على بلدة خان شيخون الخاضعة للمعارضة، في إبريل، الذي راح ضحيته عشرات الأشخاص.

وكان مجلس الأمن قد تلقى تقريرا الأسبوع الماضي، خلص إلى أن حكومة الرئيس السوري بشار الأسد مسؤولة عن الهجوم الذي دفع الولايات المتحدة للرد بضرب قاعدة جوية سورية بالصواريخ.

وحينها، قالت موسكو إنه لا يوجد ما يثبت تورط الحكومة السورية، وأن المواد الكيماوية التي قتلت مدنيين تخص المعارضة وليس حكومة الأسد.

وشرحت السلطات الروسية الخميس، باستخدام الرسوم البيانية والخرائط وصور التقطت بالأقمار الصناعية لماذا تؤمن بأن الحكومة السورية واجهت اتهامات زائفة.

وقال مسؤول بوزارة الدفاع الروسية لوسائل الإعلام في إفادة، إن الطائرة الحربية السورية سوخوي-22 التي يعتقد أنها ألقت القنبلة الكيماوية، لم تكن قريبة بدرجة كافية من موقع الهجوم كي تشارك فيه.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن المسؤول الذي لم تذكر اسمه قوله "لذلك، أعتقد أن المعلومات المقدمة، لا يمكن أن تؤكد استخدام أسلحة كيماوية في خان شيخون في هيئة قنبلة أسقطتها طائرة سوخوي-22تابعة لسلاح الجو السوري".

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon