أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

شارابوفا: حبي للتنس ازداد أكثر من السابق

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 27/07/2017
الاتحاد الدولي أوقف شارابوفا مؤقتا © Getty الاتحاد الدولي أوقف شارابوفا مؤقتا

أعلنت لاعبة كرة المضرب الروسية ماريا شارابوفا أن حبها للعبة ازاداد أكثر من السابق بعد الإيقاف لمدة 15 شهرا وإصابتها في الورك التي ستبعدها شهرين ونصف الشهر عن الملاعب.

وقالت شارابوفا المصنفة أولى في العالم سابقا لموقع ذي بلايرز تريبيون "كان العامان الماضيان صعبين للغاية، أكثر مما كنت أتوقع، ولكن حبي لرياضتي لم يخف أبدا".

وتابعت "خلافا لذلك، فإن هذا الحب لا يزال أقوى من السابق".

وتشارك شارابوفا في دورة ستانفورد الأميركية من 31 يوليو الجاري حتى 6 أغسطس المقبل ببطاقة دعوة.

وابتعدت الروسية المصنفة في المركز 173 عالميا حاليا عن الملاعب بعد انسحابها في الدور الثاني لدورة روما بسبب الاصابة في 16 مايو.

وخاضت شارابوفا قبل روما دورتين فقط في شتوتغارت الألمانية (وصلت إلى نصف النهائي) والعاصمة الأسبانية مدريد (خرجت من الدور الثاني)، وذلك عقب انتهاء فترة الإيقاف لمدة 15 شهرا بسبب تناولها مادة ميلدونيوم المحظورة.

ورفض منظمو دورة رولان غاروس الفرنسية، ثاني بطولات الغران سلام، منح شارابوفا بطاقة دعوة للمشاركة في البطولة، كما أنها تعرضت إلى انتقادات كثيرة لمشاركتها في دورتي شتوتغارت وروما ببطاقتي دعوة من عدد من اللاعبين واللاعبات ومنهم الألمانية انجيليك كيربر والبريطاني أندي موراي الأول في العالم.

وعلقت شارابوفا على ذلك قائلة "لم أنس شيئا، أعرف ماذا قالت بعض اللاعبات (...) ولكني اختار دائما الحكمة في مواجهة الانتقادات"، مؤكدة أنها لن ترد ابدا عبر وسائل الاعلام.

وبعد دورة ستانفورد، تشارك شارابوفا (30 عاما) ببطاقة دعوة أيضا في دورة تورونتو الكندية من 7 إلى 13 أغسطس، ولكن يتعين عليها الانتظار لمعرفة ما إذا كانت ستشارك في بطولة فلاشينغ ميدوز، آخر بطولات الغران سلام في الموسم، أم لا.

وأضافت "سأقدم كل ما لدي وسنرى ماذا سيحصل في الفترة المتبقية من الصيف، أنا متأكدة من أنني سأفوز بمباريات، كما سأخسر أخرى أيضا".

وختمت الروسية بالقول "أنا متأكدة أنه سيكون هناك عشرات الانتقادات، كما سيكون هناك آلاف المشجعين، ولكن في النهاية فهناك أمر واحد أعرفه وهو انني اشتقت إلى كرة المضرب".

وخضعت شارابوفا العام الماضي في بطولة استراليا المفتوحة لفحص الكشف عن المنشطات، وجاءت نتيجة العينة ايجابية اذ تبين انها تناولت مادة ميلدونيوم التي هي عبارة عن عقار لم يحظر تناوله إلا في الأول من يناير 2016.

وأوقف الاتحاد الدولي لكرة المضرب شارابوفا بعدها لمدة عامين، لكن محكمة التحكيم الرياضي (كاس) خفضت العقوبة الى 15 شهرا.

وعادت اللاعبة المصنفة أولى عالميا سابقا، في أبريل إلى الملاعب بعد انقضاء فترة العقوبة.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon