أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

فنزويلا تسجن زعيمين معارضين.. بعد انتخابات "التأسيسية"

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 01/08/2017
يحمل صورة المعارض المعتقل أنطونيو ليديزما © Reuters يحمل صورة المعارض المعتقل أنطونيو ليديزما

قال معارضون في فنزويلا، الثلاثاء، إن السلطات اعتقلت اثنين من قادة المعارضة اللذين كان يخضعان الإقامة الجبرية، وذلك بعد يومين من انتخابات جمعية تأسيسية دعا إليها الرئيس نيكولاس مادورو وقاطعتها المعارضة.

وأوضحوا أن السلطات اعتقلت كل من ليوبولدو لوبيز وأنطونيو ليديزما وفق ما أوردت وكالة "أسوشيتد برس".

ونشرت زوجة لوبيز  على حسابها في تويتر فيديو يظهر عناصر من جهاز أمن الدولة يقتادون زوجها خارج أحد منازل العاصمة كاركاس.

وقالت في التغريدة "لقد أخذوا للتو ليوبولدو من المنزل. لا نعلم أين هو".

وكانت السلطات اعتقلت لوبيز في أعقاب احتجاجات مناهضة لمادورو، وحكم عليه بالسجن لمدة 10 سنوات بتهمة التحريض، وأطلق سراحه الشهر الماضي ليقضي بقية عقوبته في الإقامة الجبرية.

أما ليديزما، وهو رئيس سابق لبلدية للعاصمة كراكاس، فاعتقل في 2015، وظل منذ حينها رهن الإقامة الجبرية.

وأجريت، الأحد، انتخابات جمعية تأسيسية في فنزويلا وسط احتجاجات المعارضة قتل فيها 10 أشخاص، وتقول المعارضة إن الجمعية التأسيسية ستتيح لمادورو إحكام قبضته على السلطة.

ونجح المرشحون الموالون للزعيم الاشتراكي في انتخابات الجمعية، ولاقى الأمر انتقادات من جانب الولايات المتحدة.

وتعيش فنزولا الغنية بالنفط احتجاجات صاخبة منذ عدة أشهر، يطالب فيها المعارضون مادورو بالاستقالة من منصبه، محملين إياه مسؤولية الأزمة السياسية التي كانت بالأصل اقتصادية.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon