أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

كم تستغرق صواريخ بيونغيانغ إلى المدن الأميركية؟

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 15/08/2017
تجربة إطلاق صاروخ باليستي كوري شمالي في 29 يوليو 2017. © Getty تجربة إطلاق صاروخ باليستي كوري شمالي في 29 يوليو 2017.

أثار خبراء في الأسلحة تساؤلات بشأن القدرات الحقيقة لكوريا الشمالية في ضرب مدن أميركية، في حين شكك آخرون بأن تشكل اختبارات بيونغيانغ الأخيرة لصواريخ عابرة للقارات، تهديدا نوويا ذا مصداقية.

واستنادا للمعلومات المتوفرة حاليا عن آخر اختبار صاروخي أجرته كوريا الشمالية في 28 يوليو الماضي، فإنه يمكن لهذه الصواريخ العابرة للقارات ضرب الساحل الغربي للولايات المتحدة بسهولة.

ويؤكد هذه الفرضية، الخبير العسكري ديفيد رايت، من برنامج الأمن العالمي، الذي قال إن "الصواريخ الكورية الشمالية يمكن أن تصل إلى العاصمة واشنطن ونيويورك ولوس أنجلوس وهونولولو وشيكاغو وغوام".

وكان الصاروخ الباليستي، الذي أطلقته بيونغيانغ مؤخرا قد استغرق مدة 47 دقيقة و12 ثانية، ووصل إلى أقصى ارتفاع عند 3.724.9 كم، لمسافة 998 كم، قبل أن يسقط في مياه المحيط.

5 مطالب من زعيم كوريا الشمالية لترامب ذكر موقع "يو إس إيه توداي" أن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، قدم مجموعة من المطالب للرئيس الأميركي دونالد ترامب، للحد من تصاعد التوتر بين البلدين.

وعرض موقع "بيزنس إنسايدر" خريطة تقديرات للوقت، الذي قد تستغرقه الصواريخ الكورية للوصول إلى الأراضي الأميركية، حيث من الممكن أن تصل إلى جزيرة غوام في 18 دقيقة و30 ثانية، وإلى لوس أنجلوس في 38 دقيقة، وشيكاغو 39 دقيقة و30 ثانية.

ويمكن أيضا لصواريخ كوريا الشمالية، بناء على تقديرات خبراء عسكريين، أن تصل إلى مدينة نيويورك في 40 دقيقة و30 ثانية، وواشنطن العاصمة في 41 دقيقة، وهونولولو في 37 دقيقة.

ويساور الخبراء العسكريين القلق من أن برنامج كوريا الشمالية للصواريخ الباليستية قد يشعل حرب الأسلحة النووية في جميع أنحاء العالم، ويزيد من احتمال وقوع حوادث نووية، ويجعل العالم أقرب إلى حافة ما يمكن أن يكون كارثة عالمية.

ويقول الخبير العسكري رايت، إن الصاروخ الباليستي يمكن أن يبلغ أقصى مدى له عند 6500 ميلا، مما يجعل سقوطه ممكنا على مقربة من العاصمة واشنطن، التي تبعد عن بيونغيانغ 6830 ميلا.

وأوضح رايت أن "مدى الصواريخ الباليستية مرتبط بسرعته، مشبها ذلك برمي الكرة، فكلما رميتها بقوة معينة وفي زاوية محددة، وصلت إلى مسافة أبعد".

البيت الأبيض يؤكد استعداده لحماية جزيرة غوام قال البيت الأبيض إن الرئيس الأميركي ونظيره الصيني أكدا على التزامهما بنزع السلاح النووي لشبه الجزيرة الكورية، خلال اتصال هاتفي جرى بينهما. وكان ترامب قد جدد وعيده في حال هاجمت بيونغ يانغ جزيرة غوام.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon