أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

ماكرون يتحدث عن "حقوق الأكراد" ويعرض وساطة

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 05/10/2017
ماكرون والعبادي في باريس © Reuters ماكرون والعبادي في باريس

دعا الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، الخميس، إلى الاعتراف بحقوق الأكراد "في إطار الدستور" العراقي، وذلك في ختام لقائه مع رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، في باريس.

وقال ماكرون معلقا على الاستفتاء، الذي نظم في 25 سبتمبر في إقليم كردستان العراق: "ندعو إلى الاعتراف بحقوق الأكراد في إطار الدستور (..) هناك طريق، في إطار احترام حق الشعوب، يتيح الحفاظ على إطار الدستور، واستقرار ووحدة أراضي العراق".

وعرض ماكرون أن تلعب بلاده دور الوسيط بين الحكومة العراقية والأكراد، الذين يسعون للاستقلال بعد استفتاء مثير للجدل.

وتناولت محادثات ماكرون والعبادي مجموعة واسعة من القضايا بشأن دعم فرنسا للحرب ضد تنظيم داعش وإعادة بناء الاقتصاد العراقي.

وقال ماكرون إن فرنسا ودولا أخرى ينتابها القلق إزاء موقف الأكراد بعد استفتاء الشهر الماضي، مضيفا أن فرنسا تدعم استقرار ووحدة أراضي العراق.

وشدد الرئيس الفرنسي على أهمية "المصالحة الوطنية والحكم الشامل"، الذي يضم الأكراد "الذين ترتبط معهم فرنسا بعلاقات وثيقة".

وقال ماكرون إن الحوار "هو المسار الوحيد" و"فرنسا مستعدة للإسهام بشكل فعال في جهود الوساطة".

العبادي: بغداد لا تريد مواجهة مسلحة       

من جانبه، أكد رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، أن بغداد لا تريد مواجهة مسلحة بعد فوز مؤيدي الاستقلال بكثافة في الاستفتاء، مؤكدا في الوقت نفسه أن الدولة المركزية يجب أن تفرض سلطتها في المناطق المتنازع عليها.

وقال العبادي: "لا نريد مواجهة مسلحة، لكن يجب أن تفرض السلطة الاتحادية في المناطق المتنازع عليها".

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon