أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

محاكمة مديحة طاهر.. بسبب الحلم القاتل والعرس الإرهابي

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 26/10/2017
مديحة طاهر. © Other-sky news uk مديحة طاهر.

دانت محكمة بريطانية في برمنغهام، الخميس، مديحة طاهر (21 عاما) وصديقها عمر ميرزا وشقيقه، بالتحضير لارتكاب أعمال إرهابية في البلاد، وقد اعتقلت الشرطة الثلاثة ضمن تعاون دقيق مع الأجهزة الأمنية الأخرى.

واعترفت طاهر أمام المحكمة بأنها حلمت بقطع رأس الصحفية البريطانية المعروفة كاتي هوبكنز، وعبرت لصديقها في رسائل متبادلة بينهما عن رغبتها الاحتفال بزواجهما من خلال القيام بعمل إرهابي.

واشترى طاهر وميرزا دمية مطاطية على شكل رجل، تستخدم غالبا للتدرب على فنون الدفاع عن النفس، بالإضافة إلى سكين عبر الإنترنت، وقد عثرت الشرطة عليها في خلال تفتيش منزلهما في برمنغهام.

احتفال بطريقة إرهابية

وناقش ميرزا وطاهر عبر واتساب القيام بعملية إرهابية، وحددوا زعيم جماعة بريطانية يمينية متطرفة هدفا لهما. واعترف ميرزا وشقيقه زينوب بالفعل بالتخطيط لارتكاب جرائم.

واستمعت المحكمة إلى تفاخر طاهر وشريكها ميرزا ​​لبعضهما البعض بشأن وجهات نظرهما المتطرفة، وناقشا خططا لكيفية الاحتفال بزواجهما من خلال شن هجوم إرهابي.

وفي إحدى الرسائل المتبادلة كتب ميرزا: "يوم الزواج، سأقتل الجميع، أعطني القائمة، الشيء الوحيد الذي يمنعني هو أننا لسنا متزوجين، أنا لا أمزح".

فردت عليه طاهر بالقول: "هذا رائع، لكنه لا يمكن أن يحدث قبل أن تضع الدبلة في أصبعي".

ضربة استباقية

وأرجع مات وارد، رئيس مكافحة الإرهاب في شرطة غرب ميدلاندز، آراءهما المتطرفة إلى سنتين على الأقل، مضيفا "أن هذا العام سرع من تطرفهما".

وقال وارد لـ"سكاي نيوز": "لم يكن هذا مزاحا، لقد تبادلوا بعض المواد المتطرفة والعنيفة المثيرة للقلق، والتي أشارت صراحة إلى كيفية شن هجمات بالأسلحة البشعة على أفراد الشعب الأبرياء".

وأكد أنه "لو لم تتصرف الشرطة والأجهزة الأمنية على هذا النحو الذي أدى إلى اعتقالهما، لكانت هناك فظائع قد ارتكبت. لقد كانت لديهما نية واضحة لتنفيذ هجوم إرهابي".

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon