أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

مخاوف من انهيار السدود في تكساس بسبب "هارفي"

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 30/08/2017
أحد سدود تكساس (أرشيفية) © Getty أحد سدود تكساس (أرشيفية)

حذر مسؤولون أميركيون من أن التصدعات التي بدأت تظهر على جدران بعض سدود المياه في ولاية تكساس، بسبب ارتفاع منسوب المياه في محيطها من جراء إعصار "هارفي" المدمر، قد تفاقم معاناة السكان في حال انهيارها.

وارتفع منسوب المياه في حوض سد أديكس إلى نحو 33 مترا الثلاثاء، وبدأت المياه تفيض عن جسم السد، في وقت يكافح المسؤولون من أجل وقف تسرب المياه من السد لتجنب كارثة محتملة.

وقال مركز السيطرة على الفيضانات في مقاطعة هاريس في ولاية تكساس، إن 2500 منزل قد تواجه الفيضانات من جراء انهيار سد أديكس، بالإضافة إلى 670 منزلا في محيط سد باركر.

وتصاعدت مخاوف المسؤولين بشأن احتمال انهيار السدود في الولاية، وقالوا إن ذلك من شأنه أن يطيل أمد الكارثة إلى أسابيع وربما أشهرا، وفق ما ذكرت وسائل إعلام أميركية.

وتشرف الحكومة الفيدرالية على صيانة هياكل السدود وجدرانها، التي تعود إلى حقبة الأربعينيات، وقد خضعت لعملية إصلاح قبل بدء إعصار هارفي بأسابيع قليلة.

وأجبر الإعصار "هارفي"، الذي يعد أكبر كارثة طبيعية تضرب تكساس منذ 50 عاما، آلاف السكان على مغادرة منازلهم، وتسبب بمقتل 9 أشخاص على الأقل حتى الثلاثاء.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon