أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

مصر.. ضربة جوية جديدة تنهي الثأر من "إرهابيي الواحات"

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 01/11/2017

أعلن الجيش المصري، الأربعاء، قتل عناصر "إرهابية"، أثناء تنفيذ هجمة جوية "دقيقة" هدفت إلى تتبع المتورطين في هجوم الواحات الذي استهدف مأموريتين أمنيتين وأسفر عن مقتل 16 شرطيا، قبل 11 يوما.

وقال الجيش، في بيان، إن القوات الجوية تعاونت "مع قوات الصاعقة والشرطة بشأن حصر وتثبيت وتتبع المجموعة الإرهابية الهاربة، بالمنطقة الصحراوية الواقعة غرب مدينة الفيوم".

وأضاف البيان أن القوات نفذت "هجمة جوية دقيقة أسفرت عن القضاء على جميع العناصر الإرهابية المتواجدة بمنطقة الحدث".

وتابع "تواصل المجموعات القتالية، مدعومة بغطاء جوي، تمشيط الدروب الصحراوية في محيط العملية".

وكان الجيش قال، الثلاثاء، إن القوات الجوية قتلت عددا كبيرا من المسؤولين عن هجوم منطقة الواحات النائية بالصحراء الغربية يوم 21 أكتوبر، وذلك في غارة جوية على موقعهم.

وأكد، في بيان، أن الغارة الجوية نُفذت بالتنسيق مع الشرطة، وبناء على "معلومات مؤكدة" عن أماكن اختباء الإرهابيين.

الضابط المصري بعد تحريره من الإرهابيين في فيديو جديد نشرته صفحة المتحدث العسكري المصري على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، ظهر الضابط المصري، محمد الحايس، بعد أن تم تحريره من الإرهابيين.

وأوضح البيان أنه تم إنقاذ ضابط شرطة، خطفه مسلحون أثناء الهجوم على قوة الشرطة في الواحات، وجرى نقله إلى مستشفى عسكري.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon