أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

مصر.. ضربة قوية للإرهابيين بعد هجوم الواحات

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 23/10/2017
القوات الجوية دمرت 8 سيارات محملة بالأسلحة والذخائر © Sky News Screen Grab القوات الجوية دمرت 8 سيارات محملة بالأسلحة والذخائر

أحبطت القوات الجوية المصرية محاولة لاختراق الحدود الغربية للبلاد، الاثنين، بعد 3 أيام من هجوم على قوة أمنية خلف عددا من الضحايا من رجال الشرطة في منطقة الواحات غربي البلاد.

وأعلن الجيش في بيان، الاثنين، أن "القوات الجوية أحبطت محاولة لاختراق الحدود الغربية"، مشيرا إلى أنها نجحت في "تدمير 8 سيارات دفع رباعي محملة بكميات من الأسلحة والذخائر والمواد شديدة الانفجار، والقضاء علي العناصر الإرهابية الموحودة بداخلها".

يأتي ذلك "تزامنا مع أعمال التمشيط والمداهمة للمناطق الجبلية غربي مصر، لتتبع العناصر الإرهابية المنفذة لهجوم الواحات، واستمرارا للجهود المبذولة لتأمين حدود الدولة على كافة الاتجاهات الاستراتيجية".

والأحد وجه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ببذل أقصى جهد لملاحقة العناصر الإرهابية التي ارتكبت هجوم الواحات، الذي راح ضحيته عدد من رجال الشرطة.

وخلال اجتماعه بوزيري الدفاع والداخلية وعدد من مسئولي الوزارتين، ورئيس جهاز الاستخبارات العامة، أمر السيسي بتكثيف الجهود الأمنية والعسكرية لتأمين حدود البلاد من محاولات الاختراق، مشددا على أن "مصر ستواصل مواجهة الإرهاب ومن يموله ويقف وراءه

بكل قوة وحسم وفاعلية، حتى القضاء عليه".

وتحاول مصر القضاء على الجماعات المسلحة التي تنشط في شبه جزيرة سيناء شرقي البلاد وفي الصحراء الغربية، مع تزايد وتيرة هجماتها على مدار السنوات الأربع الماضية.

السيسي يتعهد بمواصلة مواجهة الإرهاب في أول تصريحات له عقب هجوم قاتل على قوة الشرطة في البلاد، تعهد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الأحد، بالمضي قدما في حرب البلاد ضد الإرهاب، وتأمين حدودها ومطاردة المسلحين.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon