أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

مقتل عدة أشخاص في أعاصير مدمرة ضربت الولايات المتحدة

شعار dw.com dw.com 28/04/2014 Deutsche Welle
منطقة بأوكلاهوما بعد الإعصار (28.04.2014). © 2014 DW.DE, Deutsche Welle منطقة بأوكلاهوما بعد الإعصار (28.04.2014).

اجتاحت عواصف رعدية عنيفة مصحوبة بزوابع قوية عدة ولايات في وسط غرب الولايات المتحدة، ما أدى إلى مقتل عشرات ودمار في البنيات والشوارع وانقطاع الكهرباء.

أدت أعاصير قوية ضربت جنوب-وسط الولايات المتحدة إلى مقتل ما لا يقل عن 18 شخصا، وتدمير الآلاف من المنازل والمباني والسيارات إلى جانب اقتلاع الأشجار وانقطاع الكهرباء، كما أعلن عن ذلك مكتب الإرصاد الاتحادي اليوم الاثنين (28 أبريل/ نيسان 2014)، محذرا من قدوم أعاصير أخرى يوم غد الثلاثاء.

من جهتها، أفادت هيئة إدارة الطوارئ في اركنسو أن 15 شخصا قتلوا حين ضربت أعاصير الولاية يوم أمس الأحد، في ما أعلن مسؤول في إدارة الطوارئ في ولاية اوكلاهوما أن قتيلين سقطا من جراء الأعاصير. وأشارت وسائل إعلام محلية إلى سقوط قتيل في ولاية ايوا.

أوباما يعد بتقديم الدعم للمنكوبين

ومن مانيلا، آخر محطة في جولته الأسيوية، قدم الرئيس الأميركي باراك اوباما تعازيه لأهالي الضحايا، متعهدا بتقديم مساعدات من الحكومة الفدرالية. وقال اوباما "أود أن يعلم الجميع أن بلادكم ستكون إلى جانبكم لتقديم المساعدة وإعادة الاعمار مهما تطلب الأمر".

وكان جيمس فايرستون رئيس بلدية فيلونيا في اركسنو قد صرح لشبكة "سي ان ان"، "إنها الفوضى في الوقت الحالي. (...)لم يبق سوى بعض المباني". وأظهرت الصور التي عرضتها قناة "تي اتش في 11" في اركسنو سيارات منقلبة ومنازل اقتلع نصفها وبيوت أصبحت ركاما. وقالت شركتا كهرباء محليتان "انترجي وفيرست الكتريك كووبراتيف" إن أكثر من 15 ألف شخص محرومون من الكهرباء.

إلى جانب ذلك،حذرت مصلحة الأرصاد الجوية الوطنية من عواصف قوية في وسط وجنوب الولايات المتحدة في الأيام المقبلة. وتشهد الولايات المتحدة نحو 1200 إعصار سنويا، يتركز القسم الأكبر منها في ولايات الوسط الأميركي حيث السهول الشاسعة وحيث تتصادم كتل هوائية متضادة.

و.ب/ ح.ح (د ب أ؛ أ ف ب)

المزيد من Deutsche Welle

image beaconimage beaconimage beacon