أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

مقتل 6 بوذيين في ميانمار بأعمال عنف

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 04/08/2017
أفراد من جيش ميانمار © Getty أفراد من جيش ميانمار

قالت حكومة ميانمار ومصادر إقليمية، إن مهاجمين يشتبه بأنهم متمردون قتلوا ستة على الأقل من أفراد أقلية عرقية بوذية في غرب البلاد، وسط تصاعد لأعمال العنف بولاية راخين المضطربة.

وقال مكتب أونغ سان سو كي الزعيمة الفعلية لميانمار، إن قوات الأمن عثرت على جثث ثلاثة رجال وثلاث نساء عليها آثار إصابات بأسلحة بيضاء وأعيرة نارية في سلسلة جبال مايو قرب بلدة ماونغداو.

وأضاف في بيان أن "متطرفين" مسؤولون عن قتل الأفراد الستة في أقلية مرو بقرية كايجي.

وتفجر العنف في ولاية راخين الشمالية التي يغلب على سكانها المسلمون في أكتوبر، عندما قتل متمردون من الروهينغا تسعة من الشرطة في هجمات منسقة على مواقع لحراسة الحدود.

وشن الجيش عملية عسكرية بعد ذلك أدت إلى مزاعم بأن قوات الأمن أطلقت النار على القرويين عشوائيا واغتصبت نساء من الروهينغا وأحرقت منازل.

وقال محققون تابعون للأمم المتحدة أجروا مقابلات مع بعض من نحو 75 ألف شخص فروا إلى دولة بنغلادش المجاورة، إن قوات ميانمار ربما ارتكبت جرائم ضد الإنسانية.

وترفض سو كي التعاون مع بعثة تقصي حقائق تابعة للأمم المتحدة تشكلت لتحري ارتكاب انتهاكات في ولاية راخين وغيرها.

وفقد أربعة قرويين من غير المسلمين في المنطقة الأسبوع الماضي وعثر على جثث مشوهة لثلاثة مسلمين الاثنين.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon