أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

منظمة التعاون الإسلامي تدعو لدعم أهالي القدس

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 01/08/2017
جانب من اجتماع أعضاء منظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول. © Getty جانب من اجتماع أعضاء منظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول.

دعا الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، يوسف بن أحمد العثيمين، الدول الأعضاء بالمنظمة والمؤسسات المالية والأهلية والقطاع الخاص، والأفراد إلى تقديم جميع أنواع المساعدة لأهالي القدس الشريف.

وجاءت دعوة العثيمين خلال مؤتمر صحفي عقب اجتماع اللجنة التنفيذية الاستثنائي الموسع لوزراء الخارجية بالمنظمة، بشأن المسجد الأقصى المبارك، والذي انعقد في إسطنبول الثلاثاء.

وأكد العثيمين بأن هذا الاجتماع يكتسب أهمية كبيرة من أجل تنسيق جهود الدول الأعضاء بالمنظمة لمواجهة خطط اسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، في سعيها إلى الاستيلاء على الأقصى وتهويد القدس.

وقال العثيمين إن استمرار الانتهاكات الإسرائيلية المفتوحة على الشعب الفلسطيني في القدس الشريف يضع على كاهل الدول الأعضاء بالمنظمة مسؤولية فردية ومشتركة، من أجل اتخاذ التدابير لمواجهة هذا التحدي.

وفي مستهل الاجتماع، قال وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو يسعى إلى تغيير الوضع القائم في الحرم القدسي منذ عقود.

وأضاف: "سيحاول نتانياهو مجددا فرض وضع جديد وعلينا الاستعداد للجولة المقبلة التي قد تكون قريبة جدا". واعتبر أن رفع الإجراءات الإسرائيلية "هو انتصار صغير في معركة طويلة من أجل الحرية".

من جهته، دعا وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو، الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للمنظمة، الدول الإسلامية إلى دعم الفلسطينيين "بالأفعال وليس بالأقوال".

وأضاف: "علينا التحرك لحماية المسجد الأقصى وفلسطين"، مكررا النداء الذي وجهه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قبل أيام، ودعا فيه المسلمين إلى زيارة القدس.

واندلعت مواجهات بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلية عقب نصب بوابات على مداخل الحرم القدسي الشريف، أسفرت عن مقتل 7 فلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة والقدس وقطاع غزة.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon