أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

من تعليقات قراء DW: "البرنامج" أصبح صوتاً للشارع المصري

شعار dw.com dw.com 12/04/2014 Rainer Sollich
© 2014 DW.DE, Deutsche Welle

كما في كل مرة، تفاوتت آراء زوار موقع DW على "فيسبوك" حول الحلقة الـ 10 من "البرنامج" مع باسم يوسف، ففي الوقت الذي وصفها البعض الحلقة بـالـ"هادفة" والـ"رائعة"، رأى البعض الآخر أن "البرنامج" بدأ يفقد هويته و"يفلس" تدريجيا.

نستهل حلقة هذا الأسبوع بتعليق من Tota Abdelwahab التي ترى أن حلقة هذا ألأسبوع من "البرنامج" مع باسم يوسف كانت "حلقة ممتازة ورائعة وهادفة جدا. نقد ساخر وفى نفس الوقت توعية للمشاهدين وعرض قضايا تهم كل مصري. شكرا دكتور باسم الإعلامي الحر صاحب المبدأ. احترامك دائما لعقول الناس يزيد احترامي وتقديري لك يوم عن يوم". وأضافت الحلقة "كانت رائعة تناول قضايا مهمة بشكل ساخر، وبشكل هادف وفيه توعية للناس خاصة باستضافة المتخصصين".

وفي تعليق آخر قالت Tota Abdelwahab باسم يوسف "متميز ومتألق في أي مجال يكون فيه. السخرية هي جراحة أيضا، وأنت طبيب وجراح تنقذ حياة الناس وأنت ساخر سياسي تنقذ عقولهم. والاثنان بنفس الأهمية".

أما سلام محمد فتقول مخاطبة باسم يوسف "مع أنى مبحبكش و لا بحب طريقتك المستفزة (...) ولكن ولأول مرة أرى أن حلقة اليوم كانت ايجابيه. لأول مره أشوف حلقه لباسم يوسف، فيها نقد ساخر بناء".

وتصف Fatma Abdalla حلقة هذا الأسبوع من "البرنامج" بأنها "حلقه رائعة كالعادة"، فيما قال محمود كامل

إنها "حلقة ممتازة جدا". وفي نفس السياق أعتبرها Hoڑڑمm TiTo "أجمد حلقه لباسم يوسف".

وكتب بلال محمد يقول "الصراحة الراجل ده بيجيب من الأخر بس اللي أنا خايف منه أنه يطلع مع الحكومة وبيغطوا على بعض، وأنا لما بتفرج عليه ولما بضحك مش عارف أنا بضحك على الغباء اللي موجود وإلا بضحك على نفسي! ربنا يستر".

أما Nour El Safi فعلقت مخاطبة باسم يوسف "أنا كنت ألسنه اللي فاتت بكرهك علشان كنت فأكرك منافق وليك مصلحه في ده بس فعلا السنة دي أنا غيرت رأي وبسمعك كل يوم جمعه علشان حسيت أنك صريح ومش كذاب وشكلك بتحب البلد دي، ياريت تفضل على كده علشان تبين للناس مين الصح ومين الغلط وتكشف المنافقين والعالم اللي بتلعب بدماغ الناس وجمد قلبك ومتخافش من أي حد، البلد بتقع ولازم الناس تصحى وبجد أنت أكتر واحد محبوب وأنا من اشد الناس المعجبين بفكرتك..اضرب وما تخافش!".

ويعتبر محمد الشيخ الخضر أن "البرنامج" مع باسم يوسف "أكيد، برنامج ناجح جدا، وهادف، رغم الكوميديا والسخرية التي يقدمها. شخصيا أتابعه أسبوعيا من خلال الانترنت رغم سو الخدمة من السودان، ولكم تمنيت أن يكون سودانياً".

وتعتقد Amira Mimi Yazzourh أن "باسم ناجح جدا لأنه يوصل المعلومة بطريقة رائعة. نتمنى بالتأكيد انتشار هذه البرامج السياسية الساخرة الناجحة والتي تحترم عقل المشاهد".

وفي نفس السياق علق Ziad Mahgoup يقول "برنامج ناجح و هادف، بيقدم فيه باسم نقدا بناءً. باسم أصبح صوت للشارع المصري، أصبح محرك للرأي العام، أصبح يهيج براكين من الحمم النارية".

وتذهبEsraa Aso إلى القول بأن باسم يوسف "هو أكثر إعلامي بيحترم عقول المشاهدين"، فيما قال Michael Medhat إنه "أكتر إعلامي عنده ضمير في مصر".

"البرنامج" يفقد هويته الساخرة تدريجياً

على الجانب الآخر كانت هناك انتقادات لـ"البرنامج" ولباسم يوسف، واتهامات منها مثلا ما جاء على لسان Ahmed Madian الذي كتب يقول "البرنامج المفروض (أنه) سياسي ساخر مش إعلامي ساخر!! أنا حاسس أنه مخنوق. فيه حاجات احلي من كده".

وقال جاد سمير "أنا متابع للبرنامج مند زمن طويل جداً، برنامج البرنامج يفقد هويته الساخرة تدريجيا. أصبح يميل إلي البرامج الحوارية والفنية أكثر من السخرية التي هي هوية البرنامج الحقيقية. باسم يوسف نحن لم نعرفك كاتب مقالات أو مذيع برامج حوارية. نحن عرفنا باسم يوسف الساخر من الوضع. ارجع يا باسم كما عرفناك".

فيما قال أبو محمد يونس إنه يفتقد "للمستوى الفكري الرزين، وافتقد فيه روح المعارضة الواعية الرزينة، التي تقدم حلول بديله، وليس مجرد نكات وغرائب يصنعها التجميع والقص والصق في كلام إعلاميين مدفوعي الأجر بالأمس القريب، وكان هو نفسه أحدهم، ولا يزال أبرز مرتزق إعلامي مصر حتى الساعة. إنه يسيء فعلا لفن السخرية الذي اعرفه".

أما Eman Abdulghani فوصفت البرنامج بـالـ"مفلس" فيما اعتبرت Lobna Shakerباسم يوسف "عميلاً". وقال رمضان أبو الفتوح "مش بحب اسمعه، بيستخف بعقولنا".

ع.ج.م/DW

تنويه: يرجى ملاحظة أن المحرر يحتفظ بحق اختصار وتنقيح نصوص التعليقات، كما أن الآراء الواردة فيها تعبر عن رأي أصحابها وليس عن رأي DW.

الكاتب: Rainer Sollich

المزيد من Deutsche Welle

image beaconimage beaconimage beacon