أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

هدنة تاريخية في كولومبيا مع آخر مجموعة متمردة

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 30/09/2017
عنصر من جيش التحرير الوطني الكولومبي © Reuters عنصر من جيش التحرير الوطني الكولومبي

يستعد متمردو جيش التحرير الوطني الكولومبي للدخول في هدنة تاريخية قد تكون مؤقتة مع القوات الحكومية الكولومبية تبدأ الأحد، وذلك بعد نصف قرن من النزاع المسلح.

وسيستمر وقف إطلاق النار المبدئي بين جيش التحرير الوطني والقوات الحكومية حتى 9 كانون الثاني/يناير، وهو يمثل الإنجاز الأكبر حتى الآن من محادثات السلام بين الجانبين التي بدأت في شباط/فبراير في كويتو في الإكوادور وهدفت إلى إنهاء أطول نزاع مسلح في الأميركيتين.

وأمر زعيم مقاتلي جيش التحرير نيكولاس رودريغيز مقاتليه "بوقف كل انواع النشاطات العسكرية والالتزام التام بوقف إطلاق النار" الذي يبدأ الأحد بعد منتصف الليل.

في المقابل توقف القوات المسلحة الكولومبية كل عملياتها ضد المتمردين.

وقال الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس إنه يأمل أن تكون الهدنة "خطوة أولى من اجل تحقيق السلام" مع المجموعة المسلحة.

وكانت الحكومة قد توصلت في وقت سابق الى اتفاق نزع سلاح "القوات المسلحة الثورية الكولومبية" (فارك) إحدى اقدم واقوى المجموعات المسلحة في القارة.       

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon