أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

واشنطن تطلب من بغداد الحد من تحركاتها قرب كركوك

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 20/10/2017
قوات كردية شمالي كركوك © Reuters قوات كردية شمالي كركوك

عبّرت وزارة الخارجية الأميركية عن "قلقها" من أعمال العنف في شمال العراق، وطلبت من الجيش العراقي أن يحد من تحركاته بالقرب من كركوك في المنطقة المتنازع عليها بين بغداد والأكراد.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية هيذر نويرت في بيان إنه "تجنبا لأي سوء فهم أو مواجهات جديدة، نطلب من الحكومة المركزية تهدئة الوضع من خلال الحد من تحركات قواتها (المسلحة) الاتحادية في المناطق المتنازع عليها" والقيام حصرا بالتحركات "التي تم تنسيقها مع حكومة إقليم كردستان".

وأضافت في بيان أن واشنطن تشعر بالقلق إزاء تقارير عن اشتباكات عنيفة حول مدينة التون كوبري. وقالت "إعادة تأكيد السلطة الاتحادية على المناطق المتنازع عليها لا تغير بأي حال من الأحوال وضعها...تبقى موضع نزاع حتى يتم حل وضعها بموجب الدستور العراقي".

وقد دخلت القوات العراقية منطقة التون كوبري، آخر منطقة يسيطر عليها الأكراد شمالي كركوك، بعد اشتباكات مع قوات البشمركة، حسبما نقل مراسلنا عن مصدر عسكري عراقي الجمعة.

وقد أدت الاشتباكات إلى دفع قوات البشمركة للانسحاب باتجاه أربيل، بعد سقوط قتلى وجرحى في صفوفهم.

"كركوك" تقوض حلم الدولة الكردية فاقمت سيطرة القوات العراقية على كركوك من الخسائر السياسية والعسكرية لحكومة إقليم كردستان العراق. ويؤكد مراقبون أن تطورات كركوك أجلت حلم إقامة دولة كردية في العراق إلى أجل غير مسمى.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon