أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

"وثائق أمنية" تكشف ارتباطات "جزار مانشستر"

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 25/05/2017 أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال موقع"سكاي نيوز" إن الإرهابي سلمان عبيدي، منفذ هجوم مانشستر الدامي، كانت له علاقة بخلية تابعة لتنظيم داعش المتطرف، تتواجد في المدينة، ويعرف أحد أبرز العاملين فيها.

وكشف تحقيق "سكاي نيوز" أن عبيدي نشأ في نفس الأحياء التي ترعرع فيها مجموعة من الشبان الذين تطرفوا فيما بعد، بعضهم التحق بداعش في سوريا والعراق.

وأظهرت وثائق، جرى الحصول عليها من داخل تنظيم داعش، كيف تطرف هؤلاء الشباب ومن كان وراء اعتناقهم الفكر المتطرف.

وتقول الوثائق إن مقاتلا داعشيا يدعى رافائيل هوستي، من موس سايد في جنوب المدينة، يقوم برعاية وتجنيد مئات الإرهابيين في مانشستر.

وأشارت الوثائق، التي قالت "سكاي نيوز" إنها اطلعت عليها، إلى أن أول لقاء جمع هوستي وسلمان عبيدي كان في مسجد ديدسبري، الذي يقع في غرب حي دزبري.

ويعتقد أن هوستي قتل في هجوم لطائرات بدون طيار في سوريا العام الماضي في سن الـ24، فيما لم تؤكد السلطات البريطانية هذا النبأ.

ويعاني جنوب مانشستر، خاصة منطقة موس سايد، من انتشار آفة المخدرات وجريمة السلاح، لكنه بات يشهد تحسنا كبيرا في السنوات الأخيرة بفضل العمل الدؤوب لبعض النشطاء في المجتمع.

"وثائق أمنية" تكشف ارتباطات "جزار مانشستر" © Copyright 2013, Sky News Arabia. All Rights Reserved "وثائق أمنية" تكشف ارتباطات "جزار مانشستر"

وكان هوستي، الذي نشأ في منزل قريب من منزل سلمان عبيدي، يستخدم لقب "أبو قعقاع البريطاني" في مواقع التواصل الاجتماعي من أجل تجنيد المقاتلين وتحفيزهم على الانضمام إلى داعش.

وكانت ليبيا أعلنت، الأربعاء، اعتقال والد الإرهابي سلمان عبيدي، بعد ساعات من اعتقال الشقيق الأصغر للمنفذ.

وحسب المعلومات التي حصلت عليها "سكاي نيوز عربية"، فإن والد الإرهابي هو رمضان بوالقاسم العبيدي، أحد أعضاء الجماعة الليبية المقاتلة، وصنفته الأجهزة الأمنية الليبية ضمن عناصر تنظيم "القاعدة".

من جهتها، اعتقلت الشرطة البريطانية، 7 أشخاص في إطار التحقيق بالاعتداء، الذي شهدته مانشستر الثلاثاء، في وقت تقول فيه إن هناك احتمال وجود شبكة إرهابية تنشط في المدينة.

وكانت معلومات وصلت للشرطة أن الإرهابي الذي نفذ الهجوم، حصل على المتفجرات التي احتوت على مسامير، من شخص آخر هو الأكثر خطورة لأنه صنع تلك العبوات الناسفة ويحضر لهجمات إرهابية أخرى.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon