أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

وثيقة أميركية: مكافأة "غريبة" لمن يغتال كاسترو

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 28/10/2017
فيدل كاسترو © Getty فيدل كاسترو

وافق الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الخميس، على نشر أكثر من 2800 وثيقة سرية "مصنفة" بشأن اغتيال الرئيس الأميركي السابق جون كينيدي سنة 1963.

وتسلط الوثائق التي نشرها الأرشيف الوطني في الولايات المتحدة، ضوءًا على اغتيال الرئيس كينيدي وما أعقبه من تحقيقات، فضلا عن إظهار توجهات السياسة الخارجية لواشنطن في تلك الفترة.

وتورد إحدى الوثائق، تفاصيل عن خطة رتبها مسؤولون في إدارة كينيدي ، اقترحوا فيها تخصيص مكافآت مالية لمن يتمكن من اغتيال الزعيم الكوبي الراحل، فيديل كاسترو، أو تسليمه حيا، فضلا عن تصفية معاوني حكومته.

نشر وثائق سرية متعلقة باغتيال كنيدي نشرت السلطات الأميركية وثائق سرية تتعلق باغتيال الرئيس الأسبق جون كينيدي. وقال مسؤولون في البيت الأبيض إن الرئيس دونالد ترامب أمر بنشر بعض الوثائق، لكنه قرر حجب بعضها لمزيد من المراجعة، بناء على طلب الأجهزة.

 وتقترح الوثيقة الأميركية، تخصيص سنتين فقط من الدولار  بمثابة مكافأة لمن ينجح في قتل كاسترو أو تسليمه حيا وهو مبلغ مثير للاستغراب.

وسعت العملية المسماة  بـ"باونتي" إلى إسقاط السلطة في كوبا وممارسة ضغط على شيوعيي البلاد من خلال إشاعة الانقسام والشقاق فيما بينهم.

وخططت الولايات المتحدة لإلقاء منشورات فوق كوبا لإخبار الناس بالمكافأة وشرح تفاصيلها، وتراوحت المبالغ بين 100 ألف دولار لاغتيال المسؤولين الحكوميين، و57 ألفا و700 دولار لرؤساء القطاعات.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon