أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

وفاة الصحافية الفرنسية فيرونيك روبير بعد إصابتها في الموصل

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 24/06/2017
الصحفية فيرونيك روبرت © Other-facebook الصحفية فيرونيك روبرت

توفيت الصحافية الفرنسية فيرونيك روبير التي أصيبت، الاثنين، بانفجار لغم في الموصل شمالي العراق، حيث كانت في مهمة صحافية لحساب مجلة للتلفزيون الفرنسي، متأثرة بجروحها فق ما أعلنت شركة "فرانس تلفزيون" الحكومية السبت.

وبعدما أجريت لها عمليات جراحية في بغداد، نقلت الصحافية ليل الجمعة إلى مستشفى بيرسي العسكري القريب من باريس. وقتل الصحافيان الفرنسي ستيفان فيلنوف والعراقي بختيار حداد في الانفجار.

ونقلت فرانس برس عن المجموعة السمعية البصرية في بيان "ببالغ الأسى تبلغت إدارة الإعلام في فرانس تلفزيون لتوها وفاة الصحافية فيرونيك روبير".

وكانت المراسلة تقوم بتحقيق  في العراق لبرنامج "موفد خاص". وأعدت تحقيقاتها الأخيرة عن العراق لحساب مجلة "باري ماتش".

وذكرت "فرانس تلفزيون" بأن "فيرونيك روبير، المتخصصة بالشؤون العسكرية وغطت عددا من النزاعات في الشرق الشرق الأوسط وخصوصا في العراق، كانت تعد مع الصحافي المصور ستيفان فيلنوف والصحافي العراقي بختيار حداد، تحقيقا حول معركة الموصل"، مشيرة الى أنها "تشاطر عائلتها وذويها حزنهم".

وأصيب في انفجار اللغم صحافي فرنسي آخر هو صامويل فوري بجروح طفيفة.

وأعلن قصر الاليزيه الثلاثاء أن ستيفان فيلنوف سيقلد وسام جوقة الشرف بعد الوفاة.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon