أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

أتلتيكو مدريد يهزم ليستر سيتي بهدف مثير للقلق قبل صدام العودة

شعار يلا كورة يلا كورة 12/04/2017

حقق فريق أتلتيكو مدريد فوزاً مثيراً للقلق على ضيفه الإنجليزي فريق ليستر بهدف نظيف من ركلة جزاء سجلها جريزمان، في ذهاب دور الثمانية في بطولة دوري أبطال أوروبا على ملعب فيستني كالديرون.
ملخص المباراة
التهديد الأول في المباراة كان عن طريق الفريق الإنجليزي الذي أرسل كرة طويلة باتجاه جيمي فاردي الذي وصل لمنطقة الجزاء ولعب كرة قوية عرضية لم تجد متابع لها أمام المرمى لتعود بعدها الكرة لفريق أتلتيكو الذي بدأ بالاستحواذ والسيطرة.
كوكي أرسل تسديدة قوية في الدقيقة 7 لكن القائم الأيمن لمرمى ليستر سيتي تصدى للكرة ليبعدها إلى خارج الملعب ويحمي الضيوف الإنجليزي من الإصابة بهدف مبكر في ظل الضغط الكبير من المنافس الأسباني.
النجم الفرنسي جريزمان اقترب من منطقة جزاء ليستر سيتي وقرر التسديد من خارجها بيسراه في الدقيقة 17 لكن كرته علت عارضة الحارس ليستمر التعادل السلبي مسيطراً.
ليستر بادل أتلتيكو مدريد السيطرة وتراجع الفريق الأسباني لوسط ملعب لينفذ الضيف الإنجليزي العديد من الكرات العرضية فاز بها كلها الفريق صاحب الأرض.
ومن مرتدة سريعة انطلق جريزمان حتى وصل منطقة جزاء ليستر ليتعرض للعرقلة ويحصل على ركلة جزاء في الدقيقة 28 نفذها أنطونيو بتسديدة على يمين الحارس إلى شباك شمايكل.
اللاعب مارك البرايتون حاول في الدقيقة 39 الوصول إلى شباك أتلتيكو المغلقة بتعزيزات أمنية مكثفة من سيميوني ومرت تسديدته بعيدة عن مرمى أصحاب الأرض ليظل الفريق الإنجليزي عاجزاً عن صناعة أي خطورة.
فريق أتلتيكو ضغط بقوة مع بداية الشوط الثاني من المباراة بحثاً عن هدف ثاني ولعب فريق ليستر سيتي بطريقة الضغط المتقدم في وسط الملعب لكن بلا محاولات خطيرة على مرمى الفريق الأسباني.
جريزمان تعرض للعرقلة في أحد انطلاقاته مجدداً في الدقيقة 58 ليحصل على ركلة حرة بالقرب من منطقة جزاء ليستر ويحصل على الكرة لينفذ الخطأ بإرسال عرضية خطيرة شتتها الدفاع الإنجليزي بنجاح.
رياض محرز تعرض لعرقلة في منطقة الجزاء في الدقيقة 60 ليسقط أرضاً ويظن أن الحكم احتسب له ركلة جزاء لكن الحكم أشار باستئناف اللعب وسط اعتراضات من الفريق الإنجليزي.
الدقائق الأخيرة من المباراة شهدت دفاع محكم من كلا الفريقين ليفشل الهجوم في أتلتيكو وليستر في صناعة أي خطورة ليتأجل الحسم إلى المباراة الثانية في مدينة ليستر التي ستحدد من سيخوض نصف النهائي.

المزيد من ياللاكورة

image beaconimage beaconimage beacon